المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : لاتراهنب بعربيه....الجزء الثاني


*JENGOBA*
13-Jan-2007, 02:48
هلااااااااااا اتمني عجبكم الجزء الاول والحين ننتقل للثاني معاي انتم

وكانت سارا تلك اللحظة خرجت من المغطس لكي تأخذ منشفه من الغرفة الأخرى,فسمعت حديثهما,فارتدت ملابسها بسرعة وعندما دخل جوني,وقد كانت قد انتهت من تغطيه وجهها.
جوني وقد بدت عليه علامات التعجب والحقد:ماذا؟
سارا وقد دمعت عينيها: ماذا تريد مني؟
جوني:أنا لاشي.
سارا:أيها الأبله سوف ابلغ الأمن.
جوني:لا..لا..أرجوك لم أكن أريد أن افعل شيئا.
سارا:وماذا كنت تريد إذا؟
جوني:أريد أن أرى وجهك فقط.
سارا:ماذا!بهذه الطريقة!
جوني:أنا أسف.
سارا:ماذا..أسف فقط إنها لاتجدي فالذي فعلته لاتنفع معه كلمه أسف.
جوني:إنني فقط كنت أريد أن أرى وجه من أحب.
سارا وهي خارجه:لاتحلم بذلك حتي.
خرجت سارا وهي غاضبه وتبكي في وقت واحد ودخلت غرفتها وأجهشت بالبكاء علي سريرها,كيف له أن يفعل ذلك وكيف وكيف وكيف اسئله كثيرة حيرتها ولم تجد لها حلا.
فدخلت صديقاتها والمربية فافوجئوا بما رأوه بان سارا تبكي.
نوف:سارا وش فيك وش صار؟
المربية وهي تحضن سارا:وش فيك ياعمري عسى ماشر؟
سارا:لاولاشي شفت فيديو كليب حزين.
نوف:اشوا علي بالي صار شي.
جودي.من جدك والله خوفتيني.
سارا وهي مبتسمة:ولاشي لاتخافون.
وهل الليل بسرعة وذهبت الفتيات لتناول العشاء وكان جوني ينتظرهن بالبهو,وعندما انتهين خرجن للبهو لكي يستمتعن بالموسيقى وبعض العصير المنعش.
جوني:مرحبا.
مايكل:كيف حالك اليوم؟
جوني :بخير وأنت؟
مايكل:بخير أيضا\ما أخبار الفتاه؟
جوني:سوف تقع في شباكي قريبا.
دي جي :إذا استعد للمال.
كان جوني في هذه الأثناء يراقب تحركات سارا جيدا وهو جالس مع أصدقاءه بالقرب من البار.
جلست سارا والفتيات علي البار وطلبت سارا عصيرا وكان في العصير مصاصه فأخذت سارا تشرب منها وكان جوني يراقبها وهي تفعل ذلك واخذ يراقب شفتيها الورديتان مذهولا بجمالها وكان العالم توقف عند هذه اللحظة واختفي الجميع من حوله لحظه سكون وانبهار بالجمال,في تلك اللحظة وتلك الثانية بدأت مشاعره تتغير.
مايكل:جوني-جوني.
جوني مرتبكا:نعم.
مايكل:لماذا أنت شارد الذهن والي ماذا تنظر؟
جوني:لاشي.
دي جي :انه يراقب الفتاه.
مايكل ضاحكا:انك حقا تريد المال؟
جوني ضحكا:إنني أريد سيارة جديدة.
التفت سارا وبالصدفة أصبحت عينيها بعينيه وجلسا يحدقان ببعضهما.هو اخذ يحدق بجمالها وجمال عينيها وهي أخذت تحدق بالشاب الوسيم الذي أمامها وجلسا هكذا لبضع دقائق.بعد ذلك استوعبت سارا فالتفت بسرعة إلي صديقاتها محرجه.
جودي:وش فيك؟
سارا مرتبكة:ولاشي.
جودي:وش فيك وجهك احمر ومرتبكة.
سارا:يمكن تعبانه شوي.
جودي:سلامتك.
نوف:ماتشوفون تأخر الوقت.
سار:يلا خلونا نروح.
المربية:يلا يابنات.
وذهبت الفتيات إلي غرفهن للنوم استعدادا للغد.ظلت سارا في سريرها لم تستطع النوم فقد جلست تفكر بذلك الشاب الوسيم الذي يدعي بأنه يحبها.
سارا وهي تحدث نفسها:شكله مره حلو,ياترى يحبني من جد,لا..لا..ياسارونه لاتلعبين علي نفسك متي عرفك أصلا علشان يحبك,يقلون فيه حب من أول نظره يمكن,لا..لا..لاتنسين وش سوا اليوم,................أف خليني أنام أحسن, نامت سارا وكانت الأحلام تراودها حول الشاب الوسيم.
أتي الصبح نزلت الفتيات لتناول الإفطار وهن في طريقهن إلي المطعم وجدن لافته كبيره معلقه في كل مكان وقد كتب عليها دعوه لجميع نزلاء الفندق لحضور الحفل المقام علي شرف ابن صاحب الفندق الذي أتي من بعثته بالخارج والدعوة خاصة للشباب وستقام في الدور السفلي للفندق في تمام الساعة 9ليللا.
لم تنزل المربية بعد.
نوف:وش رايكم نحضر؟
سارا:صاحية أنتي.
نوف:وليه لا!
سارا:أكيد بيكون خليطي.
جودي:وبيكون فيه رقص وخرابيط لا .. لا ماراح نروح.
نوف:وإذا طيب!
سارا:أكيد مانتي صاحية؟
جودي تلمس جبهة نوف:أكيد حرارتك مرتفعه أكيد.
نوف وهي تنزل يد جودي:مافيني شي اصحي منك.
سارا:اجل وش اللي تقولينه..نحظر.
نوف بابتسامه شرسة:إيه نحضر مره بالعمر ماتضر.
سارا:لا أنتي أكيد انهبلتي\تبين تحضرين احضري لوحدك أنا ماراح أروح.
جودي:حتي أنا ماراح أروح.
نوف:بكيفكم أنا بروح انبسط لا أهل ولاشي وش اللي مخوفني.ومره بالعمر اذكرها يمكن طول عمري يالمعقدات.
سارا وهي تفكر:لا مادري.
نوف:يلا بس ننبسط.
سارا:إيه صح وليه مانروح.
جودي:لا ياسارا لا.
سارا:والله صادقه لااهل ولاشي وش ورانا.
نوف:ايوه كذا تعجبيني.
جودي:أعقلوا عاد بلا استهبال.
سارا:جوجو حياتي خلينا نبيعها لو مره بحياتنا ونعيش.
جودي:والله مادري أخاف لو شافنا احد.
نوف:لاتخافين مين بيعرفنا.
جودي :كذا مادري خايفه.
سارا وهي تحضن جودي:لاابد مافي إلا العافية.
نوف تحضنها كذلك:يلا عاد.
جودي مبتسمة:بس علي مسؤوليتكم.
سارا ونوف يقفزن فرحا:شكرا.
سارا:بس المربية مشكله.
نوف:نقولها إننا بنسهر برا وهي أصلا تنام بدري.
سارا:فكره.
جودي:الله يعين بس.
سارا ونوف:بنروح الحفلة!
جودي:اسكتوا جت المربية.
سارا ونوف ساكتات:ااااااااااااااااااششششش
ذهبت الفتيات للإفطار وجلسن علي الطاولة واخبرن المربية أنهن ربما سيتأخرن الليلة للاستمتاع خارجا بأخر يوم لهن قبل ذهابهن لجزيرة لنكاوي يوم غد فلذا لاتنتظرهن.
كانت سارا تنتظر دورها لأخذ البيض وكان جوني خلفها.
جوني:صباح الخير.
سارا ناظرته بنظره حارقه.
جوني:مابك؟
سارا:لاشي.
جوني:كيف حالك؟
سارا صامته لاترد.
جوني:إنني حقا أسف بما بدر مني صباح الأمس.
سارا:حقا إنني لااعتقد ذلك.
جوني وقد امسك يدها :أنا أسف.
سارا مرتبكة:حسنا لقد صدقتك ابتعد عني.
جوني:هل ستأتين للحفلة؟
سارا:لا-لا استطيع.
جوني : لماذا؟
سارا غاضبه:لأنني لااستطيع.
جوني:هل لأنك عربيه.
سارا مبتسمة:أبله.
وتركت سارا جوني في حيره من أمره ماهو سبب عدم قدومها للحفلة؟
مايكل:مابالك حزين.
جوني:لن تأتي إلي الحفلة.
دي جي:من؟
جوني :الفتاه.
دي جي:أي فتاه؟
جوني غاضبا:الفتاه العربية.
دي جي: ولماذا؟
جوني:لااعلم!
مايكل:لابأس نحن سنذهب ونحتفل مادخلنا بها.
جلس جوني يراقب سار في تلك اللحظة لايعلم ماهي حقيقة مشاعره التي في قلبه لسارا فكانت غريبة لأنه أحس بحزن عندما علم أنها لن تحضر وقلبه خفق عندما رأها هل هو الحب أم ماذا!.
سارا:قبل مانروح للسوق باتصل بأمي وأبوي.
نوف:وأنا بعد.
جودي:وأنا.
اتصلت الفتيات كل واحده بأهلها وابلغوهم بمدي سعادتهم وفرحتهم.
بعد ذلك ذهبت الفتيات للسوق لشراء ملابس للحفلة,واشترت كل واحده مايناسبها من ملبس مكملات الملبس كل واحده وذوقها.
نوف فتاه نحيله,عضله,متوسطه الطول,سمراء,شعرها أسود قصير جدا(بوي),عينيها ناعستين مكحله,انفها طويل وشافاتيها صغيره.اشترت بنطالا اسود علي احد جوانبه سلاسل,وقميص فضي مطرز علي أطرفه بالكريستال,وحذاء فضي,وإكسسوار فضي.
جودي فتاه تهتم بصحتها رشيقة,متوسطه الطول,بيضاء,شعرها بني فاتح متوسط الطول,عينيها واسعتين,انفها صغير,وشافاتيها مليئة.اشترت فستانا ازرقا فاتحا قصيرا للركبة,وشالا ابيضا وحذاء ابيض,واكسسورا ابيض.
بعدما اشترت الفتيات ملابسهن اتجهن نحو صالون التجميل لتنظيف بشراتهن وتقليم اظافرهن وتزيين شعورهن للحفلة.وعندما انتهين كانت الساعة قد شارفت السادسة مساء ولم يبق علي الحفل سوي بضع ساعات.تعبت الفتيات من المشي الكثير فتوقفن عند مطعم قريب لتناول بعض الطعام وانتظار المربية لكي تنام.
نوف:أنا مره متحمسة.
سارا:وأنا بعد.
نوف:ودي البس ثوبي بسرعة وأتزين وأروح للحفلة.
جودي:نعم يعني ماراح تلبسون عبايات.
نوف:لا طبعا اجل ليه شارينه يالذكيه.
جودي:ليه ماقلتولي؟
نوف:شي طبيعي اجل تبنا نحظر الحفلة بعبايتنا.
جودي وهي تفكر:مادري!
نوف:مره بس وخلاص.
سارا:بس مره.
جودي:اااااه بس عليكم طيب.
سارا ونوف تحضنان جودي:نحبك.
جودي مبتسمة:اعرف..اعرف
هل الليل وشارفت الساعة أن تكون التاسعة وعلى الفتيات العودة للاستعداد للحفلة, رجعت الفتيات بسرعة إلي غرفهن وذهبت سارا لكي تتأكد أن المربية نامت.عندما دخلت سارا سمعت المربية أحدا قد دخل.
المربية:سارا!
سارا متفاجئه:نعم!
المربية:جيتوا بدري؟
سارا:إيه قلنا لازم ننام بدري قبل الرحلة.
المربية أحسن كويس إلي تسونه.
سارا مرتبكة:اجل بروح أنام تصبحين علي خير.
المربية:وأنتي من أهله يابنتي.
دخلت سارا إلي غرفتها بسرعة ولاتدري ماذا تفعل.
نوف:وين سارا ؟
جودي:راحت تتأكد من أن المربية نامت.
نوف:اهاااااا
مرت ساعة كاملة وسارا لم تأتي وانتهت الفتاتين من ارتداء ملابسهن والتزين.
نوف:ما كأن سارا تأخرت؟
في تلك اللحظة تسلت سارا من الغرفة وتأكدت من نوم المربية.وفجأة طرق احدهم باب غرفه جودي ونوف وعندما فتحن وجدن سارا أنها لم تتجهز بعد.
نوف:وينك؟
سارا:وش أسوي.
نوف:وليه ماتجهزتي؟
سارا:المربية يوم دخلت عليها طلعت مانامت وانتظرت لين نامت وجيت.
جودي:يالله.
نوف:بتطولين.
سارا:والله مادري!
جودي:شفتوا قلت لكم مو لازم نروح.
سارا:خلاص انتو روحوا للحفلة وأنا إذا خلصت اجيكم.
نوف:خلاص بس لاتطولين.
سارا: طيب.
نوف:يلا جوجو خلينا نروح.
جودي وهي غير مقتنعة:يلا بس لاتتأخرين.
نزلت جودي ونوف إلي الأسفل متجهات للحفل وكانت جودي مرتبكة جدا لأنها منذ زمن لم تخلع عباءتها.
نوف:وش فيك؟
جودي:من زمان ماشلت العبايه.
نوف:طيب خلاص لازم يعنني تتلفتين ماحد جايب خبرك أنتي كذا تشككين الناس فيك خلك واثقه زيي.
جودي:أنا بنت,
نوف غاضبه:وش قالولك أنا.
جودي وهي تضحك وتجري:بويه.
نوف وهي تلحقها:تعالي اوريك.
ذهبت الفتاتان إلي قاعه الحفل ودخلن القاعة التي كانت صاخبة وعج بالناس من جميع الفئات فقد كان هناك من يرقص ومن يشرب ومن يأكل ومن يتحدث ومن ومن ومن.......
نوف منبهرة:وناسه.
جودي منبهرة:مره حلو.
نوف:ماقلتلك.
جودي مبتسمة:صدقتي.
نوف وهي تسحب جودي :يلا ندخل.
كانت في الأعلى تستعد للذهاب,أولا أخذت حماما ثم وضعت بعض من المرطب الذي تفوح منه رائحة الورد والفواكه علي جسمها الناصع البياض,ثم ارتدت فستانا احمر اللون قصيرا إلي حد الفخذ ومكشوف الظهر مع اربطه متضاربة مطرزه بالكريستال الأحمر البراق اللامع,وبعد ذلك وضعت الماكياج العربي الأصيل واحمر شفاه بلون ورد الجوري الأحمر الذي بدا علي شفتيها كأنه جمر محمر,وحمره خدود زهرية اللون الذي جعلت وجنتيها كوجنتا طفل خجول.وعندما انتهت أسدلت شعرها الأسود الداكن الطويل الذي غطي ظهرها والذي بد كالليل المطرز بالنجوم اللامعة التي تتلألأ وأخذت تمشطه يمنه ويسره ووضعت فيه دهن العود الفواح الذي تشتهر به نساء العرب,وارتد اكسسوارها الأحمر.ثم ارتدت حذائها ذو الكعب العالي الذي جعل قوامها ممشوقا.والآن انتهت سارا من كل شي بقي فقد أن تخرج وقبل أن تخرج وضعت العطر الذي أضفي علي جمالها جمال أخر.
خرجت سارا وأوقفت المصعد ونزلت إلي البهو,وكانت عندما تمشي في الممرات كل يقف مذهولا بجمالها العربي ,ولكن سارا لاتدري أين قاعه الاحتفال فذهبت إلي الاستقبال.
سارا:لوسمحت.
الاستقبال مذهولا:نعم كيف استطيع خدمتك؟
سارا:أين قاعه الحفل؟
الاستقبال:حسنا سأرشدك إليها.
سارا:حسنا.
الاستقبال وقد مد كتفه ويده:هل تسمحين؟
سارا:نعم ولما لا.
ذهبت سارا وقد كان الاستقبال سعيدا جدا بأنه قد امسك بيدها ووصلا ل قاعه الحفل.فتح الباب وعاد الاستقبال إلي مكتبه.توقف الجميع مذهولا بتلك الفتاه التي دخلت فالبعض يقول يالي جمالها والأخر يقول هلي هي حقيقة وأيضا أخر يقول لم أر احد قد بمثل جمالها وبعض وبعض وبعض.لقد أثارت سارا انتباه الجميع ولكن سارا لم تبدي أي اهتمام لقد أخذت تبحث عن صديقاتها.
مايكل:جوني انظر.
جوني:ماذا؟
مايكل:تلك الفتاه يالي جمالها.
جوني وقد وقف مذهولا:يالهي هل هي حقيقة.
مايكل:سأذهب إليها.
جوني:لاانا سأذهب.
جوني:ولماذا أنت دائما تذهب.
جوني:لأني الأكثر وسامه.
ذهب جوني إلي سارا التي بدت مرتبكة تريد صديقاتها وقد عاد الحفل إلي ماكان عليه.
جوني:مرحبا.
سارا وهي مصدومة وخائفة أنها قد تعرف إليها:أهلا.
جوني:أعرفك بنفسي أنا جوني هل تبحثين عن شخص ما؟
سارا:نعم عن صديقاتي.
نوف وهي رافعه يدها عند البار:سارا..سارا..
سارا وهي رافعه يدها وقد التفتت لجوني:تلك هي..شكرا.
ذهبت سارا لصديقاتها وهي مبتسمة.
نوف:اخسس وش هالحركات وش هالكشخه حتى لدرجه انك خليتي الحضور يوقف.
سارا وهي محرجه:ماتصدقين قد ايش كنت خايفه.
جودي:ياحلوه.
سارا:خلاص انسوا.
نوف:راح تقولينها لعيالك إن الحفل وقف يوم إني دخلت لأني حلوه.
جودي:ماشفتي شلون وقفوا.
سارا محرجه:خلاص.
وجلست سارا وطلبت عصيرا لأنها كانت عطشه بعدما حصل لها وصديقاتها جلسن يضحكن لأحرجها بدل أن تزداد ثقتها.
نوف:بروح ارقص.
جودي:لا.
نوف:وليه؟
جودي:عيب.
نوف:الحين جايه وكاشخه وأخر شي ماارقص تعالي بس. سحبت نوف يد جودي وأدخلتها داخل الراقصين وأخذت ترقص وجودي محرجه وخجله وبدأت تتراقص ولكن بشكل بسيط ونوف مبتسمة.
جلست سارا تشرب العصير واتي جوني إليها وجلس بجوارها.
جوني:مرحبا.
سارا:أهلا.
جوني:كيف حالك؟
سارا:بخير.
جوني:أعرفك بنفسي أنا جوني.
سارا اعرف لقد أخبرتني سابقا.
جوني:وأنتي....؟
سارا:اسمي سارا.
جوني:اسم جميل.
سارا:شكرا.
جوني:ومن أين؟
سارا:هل هذا تحقيق!
جوني:أنا أسف فقط أريد أن اعرف.\هل تردين الرقص؟
سارا تفكر:لاأدري لااعرف الرقص الغربي.
جوني:تعالي سأعلمك هيا.
نزلت سارا من الكرسي وذهبت إلي المرقص وأخذت ترقص مع جوني مع أنها لاتعرف كيف ولم يعجبها هذا النوع من الرقص.
نوف:وين سارا....اها شوفيها ترقص مع هذاك الرجال.
جودي:ترقص مع رجال!
نوف ممسكه يد جودي:خليها تعيش.
جودي:بس....
نوف مقاطعه:وش فيك معقده حنا ماقلنا مره بالعمر بس.
جودي تنظر إلي سارا:طيب علشانك بس.
نوف:شكرا.
وهن يتحدثن أتي صديقا جوني إليهما وعرضا عليهما شرابا واخذوا يتحدثون مع بعض.أما بالنسبة لسارا لقد ملت من هذا الرقص الغبي.
سارا وقد وقفت:لااريد الرقص.
جوني:لماذا؟
سارا:انه رقص تافه.
جوني:وكيف تريدين أن ترقصي؟
سارا مبتسمة:سأريك.
جوني:أي أين ذاهبة؟
ذهبت سارا لصديقتيها اللتان تتحدثان وتضحكان مع الرجلان.
سارا:نوف.
نوف:نعم قلبي.
سارا:ابغي شريط الطق المصري.
نوف:وليه؟
سارا:بوري هاالاجانب كيف الرقص.
نوف وهي تبحث في حقيبتها: اخسس حظك خوذي
سارا: شكرا.
جودي:من جدك؟
سارا:إيه وبعدين مين هاذولا؟
نوف:يبغون يتعرفون.
جودي:شكلهم طيبيين.
سارا تناظر جودي بنظره استحقار:طيبين اجل.
جودي:مو تقولون مره بالعمر.
سارا ونوف ضاحكتين:إيه.
نوف:أعرفكم علي صديقتي سارا.
مايكل ودي جي:مرحبا.
نوف وجودي:هذا مايكل وهذا دي جي.
سارا مبتسمة:أهلا..أنا ذاهبة للرقص ولكن لاتنسوا أن تصفقوا.
نوف وجودي والرجلان:حسنا.
ذهبت سارا إلي الرجل الذي يشغل الأغاني وطلبي منه أن يضع هذا الشريط لها فوافق طبعا لأجلها فكيف يرفض طلبا لفتاه جميله.استعدت سارا وربطت ربطه تحت خصرها استعدادا للرقص.
توقفت الأغاني فجاه وتوقف الجميع معها متفاجئون ماذا حدث.
شغل شريط الرقص.رمت سارا كعبها العالي لترقص وصعدت خشبه المسرح ووجهت الاضاءه لها وبدأت الاغنيه المطلوبة المصحوبة بالطبول والمزمار والاورغ في تناسق تام .
رقصت سارا بجسمها الرشيق ذو القوام المتناسقة بالرقص وأخذت تذهب يمينا وشمالا وخصرها يهتز كالسفينة بالبحر الهائج وقدماها تتحركان بسرعة وكأنها تمشي علي جمر حار وشعره الأسود يأتي ويجئ من هنا وهناك ويديها متناسقتان ومنتظمتان مع الإيقاع بشكل مذهل.
أخذ الجميع يحدق بها بإعجاب شديد لجمالها وجمال رقصها. توقف جوني في مكانه مندهشا لايقوى علي الحديث فقد كانت مذهله ورائعة جدا.طبعا صديقاتها أخذن بالتصفيق والرجلان ثم بدأ الجمهور كله بالتصفيق وتشجيعها وهذا زاد من حماس سارا.استمرت سارا بالرقص وأخذت تنزل السلالم وترقص داخل الحضور وهي تمشي بينهم من هنا إلي هناك إلي أن وصلت إلي جوني ونظرت إليه نظره غريبة وأخذت ترقص أمامه وهو واقف لاحراك فلم يستطيع التعبير أو الكلام لما رأه وعندما انتهت الاغنيه توقف سارا بحركة رائعة ختمت بها رقصتها وأخذ الجميع بالتصفيق والتشجيع فابتسمت سارا تلك الابتسامة المصحوبة بضحكه خجولة وأنزلت رأسها وغطت وجهها بيدها من الخجل وضحكت ونظرت إلي جوني ثم ذهبت إلي صديقتيها.
سارا:وش رايكم؟
نوف:روعه.
جودي:خطيرة جنان والله.
مايكل:لقد كنت مذهله.
دي جي:بل أكثر من مذهله مانوع هذا الرقص.
سارا:انه رقص عربي مصري.
دي جي:انه رائع.
سارا:شكرا.
نوف:وش رايكم نروح ننام تأخر الوقت مو.
جودي:ايوه حتي بكرا ورانا رحله.
نوف:حسنا سوف نذهب ألان لانه تأخر الوقت.
دي جي :حسنا إلي اللقاء.
جودي:إلي اللقاء.
مايكل:اللي اللقاء.
سارا:اللي اللقاء.
ظل جوني واقفا منبهرا لما رأه من سارا فقد كانت مذهله.مرت سارا بجانبه وأغلقت فمه وقالت:إلي اللقاء جوني وأحلام سعيدة.
جوني منبهرا وبصوت منخفض:إلي اللقاء.



نهاااااااااايه الثاني

PΣNCiŁ
13-Jan-2007, 06:05
مشكورة اختي

على الطرح الرائع منك

وربي يعطيج العافية

مع تحياتي

.
.
.

رنوون

العازمـــــــي
13-Jan-2007, 08:00
ربي يعطك الف عافيه على هيك طرح

انتظر جديدك المميز

ومشكووره على مواضيعك الشيقه

ودمت،

*JENGOBA*
13-Jan-2007, 08:22
مشكوووووووووووووورين علي المرور الاكثر من رائع

الخزامى
13-Jan-2007, 10:11
يعطيكِ العافيه ][ jengoba ][ .....

وبانتظار جديدك .....

رسالة حب
13-Jan-2007, 11:06
تسلمين على المجهود
يعطيك العافية وتقبلي مروري

*JENGOBA*
15-Jan-2007, 08:47
مشكووووووووووووووووووووورن عالي المرور الجميل

كيكةفراولة
18-Jan-2007, 01:31
يسلمووو على القصه
الله يعطيج العافيه
وبانتظار جديدج
دمتي بخير

*JENGOBA*
19-Jan-2007, 04:59
مشكوووووره اختي علي مرورك

نبض الاحساس
14-Feb-2007, 05:37
مشكوراخووى
على طرحك للقصه الراائعه
الله يعطيك العافيه

*JENGOBA*
16-Feb-2007, 10:18
مشكوووووووووره علي المرور الجميل