المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : صدى الجميل


مضاوي
06-May-2004, 08:41
تتراكم الأفكار في خاطري على نمط الكلمة الصادقة والهمسة المتذبذبة، لينفجر بها قلمي، فها نحن نعيش دوماً تحت ظلال شمس دافئة تشرق علينا كل صباح.

صباح جميل أتقبله بنسمةٍ باردة، هذه النسمة تأخذني إلى أفق التفاؤل بالنجاح، هذه النسمة هواء عليل لبداية يوم جديد أسعى فيه جاهدةً لطلب العلم، أستيقظ صباح كل يوم وأذهب للمدرسة لأجد أمامي من ينتظرني، لأجد أمامي إنسانة شقت طريقها بصعوبة كانت تمر عليها الساعات وكأنها أيام والأيام كأنها سنين، قطعت الأشواك بيديها وزرعت مكانها الورود والأزهار لتصل إلى ما وصلت إليه من علم، لأجد إنسانة غرست في نفوسنا حب العلم والمعرفة والتقدم، لأجد إنسانة أمسكت بأيدينا لتخطوا خطوات سريعة للأمام، لأجد إنسانة كحمامة سلام تظللنا تحت أجنحتها لتحجب عنا وجه الجهل ، لأجد إنسانة كسحابة سماء تمطر علينا بكل ماتعلمته دون أن تبخل بقطرة واحدة، لأجد إنسانة كحديقة زهور يفوح شذاها ليعطرنا بعطر الوفاء والحب ، لأجد إنسانة علمتنا معنى الأمانة والإخلاص والتفاني في العمل، لأجد إنسانة علمتنا أنه لا يأس مع الحياة ولا حياة مع اليأس، لأجد إنسانة حولت أحلامنا إلى آمال لنعيش بحلمٍ جميل نتطلع إلى تحقيقه وترتبط بالأمل ليمنحنا دافعاً قوياً للأمام نحو تحقيق ذلك الحلم، لأجد إنسانة علمتنا أنه من المستحيل الأَّ تشرق الشمس أو يبزُغ النهار من جديد في حياتنا مهما تأخر الشروق وطال الإنتظار ، ولنجعل الأمل فيه قوة إيماننا بخالقنا، لأجد إنسانة تعجز لغات العالم كلها في التعبير عنها وعن فضلها.

فها هي الحروف ترتعش فوق مسرح السطور عندما أخبرتها بأن من أتحدث عنها هي معلمتي ، فأنت واحدة من جمهور مسرح كلماتي فإن أعجبتكي كلماتي فأبتسمي حتى تسكت وتهدأ كل الحروف، عندها لا تصفقي دعي حروفي تصفق لإبتسامتك ثم تنطفي حباً وشكراً وعرفاناً بالجميل

قمر 15
06-May-2004, 08:54
ما ارق كلماتك ،، وما اجمل همسك المدوى كالصوت المكتوم ،، سبحت مع كلماتك كانها اجمل ما يكون من لقطات رومانسية اعادتنا الى الزمن الجميل ،، اشكرك على اذابة لحظات الثليج بدف كلماتك الرقيقة .





همساتك دائما" تتارجح في قلبي.. وتبحر بي الى عالم

اخـر احب الا اخرج منه.. احرفك دائما" هي من تأسرني

فبها اشعر باني اعيش اجمل لحظات عمري..

فيكفيني وجودك الذي انعش صفحات المنتدى بقدومك

تقبلي فائق تحياتي

amorat
06-May-2004, 09:01
فها هي الحروف ترتعش فوق مسرح السطور عندما أخبرتها بأن من أتحدث عنها هي معلمتي ، فأنت واحدة من جمهور مسرح كلماتي فإن أعجبتكي كلماتي فأبتسمي حتى تسكت وتهدأ كل الحروف، عندها لا تصفقي دعي حروفي تصفق لإبتسامتك ثم تنطفي حباً وشكراً وعرفاناً بالجميل

اختي مضاوي /

تأملت بين كلاماتك
وراجعت اسلوبك
وقلبت اوراقك
فعجبت من اسلوبك
ومن حسن اختيارك
ومن جمال خاطرتك ونبضاتك
فلتتحول صداك الجميل الي صرخات
ويتحول مسرح كلماتك ... الي متحفاً
جدير بنا سماع نغماته

سلمت اناملك على ماخطت ورسمت
ومشكووووووووره على الخاطره
وتقبلي تحياتي
amorat