المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ( ليله ) من ليالي العمر ..


عذووووبه
13-Sep-2004, 09:26
في ليلة ارتسم فيها القمر .. بدرا !! ..
أنظر إليه عبر النافذة ..
وكأنني أنظر إليك حبيبي ..
أعلم حبيبي كم مضى من الزمن ولم أرى ذلك البريق في عيناك ..
أغمض جفوني ...
وأسبح في عالم آخر ..
عالمي أنا وأنت..
أمتطي أجنحة حبك حبيبي ..
أرفرف بعيدا .. لا أشعر بالبعد ..
لأنني قربك .. أحيط بذراعي حولك ..
أحتضنك !! .. كطير أحتضن نسائم الصيف العليلة ..
تأسرني حبيبي .. داخل سجنك ..
في زنزانة حبك المجنون ..
تكبلني سلاسل عشقك الأبدي ..
آآه .. كم أعشق تلك الروعة في حنايا روحك ..
حينها فقط .. أصحو من سبات أسمه أنت ..
لأعود إلى غرفتي .. وأغلق النافذة ..
حتى لا تؤذيني أشعة الشمس الحارقة !! ..
حينها فقط تبين لي .. أن كل ماكان .. كان أحلام ..
أحلام أدمتها السنين ..
تكبلت بهمسات قلب .. وهذيان روح ..
آآه .. كم أحببتك ياماضي ..
وكم عشقت .. صفاء الذات فيك ..
بحرقه .. انتزع عبره خانقه من داخلي ..
أطلقها!! .. ومعها تنطلق قطرات .. كاللؤلؤ .. من محجر عيوني ..
بخجل .. أستلقي فوق مضجعي .. أحضن وسادتي ..
أتذكر .. أن المشاعر قد تندثر ..
ولكن أي مشاعر هي تلك التي تحفر في النفس ..
أي مشاعر هي تلك التي تصطحبنا لنغفو طول الحياة ..
أي مشاعر هي تلك التي يتردد صداها في كل لحظه ..
آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه ..
بألم وحسره .. أقسو على وسادتي ..
بدون أي ذنب ارتكبته ..
فعلا .. إنني أحتضر .. أحتضر !!
ماذا تبقى ؟؟ .. ماذا تبقى من حياتي والعمر ؟؟؟!!
سؤال .. أطرحه مع خيوط الشمس المشرقة .. كل صباح ..
ومعه تطرح كل تلك الأماني والأحلام ..
التي عشتها في الماضي الرائع ..
الماضي .. الذي يمثل بالنسبة لي ..
غصنا ارتمى .. على عتبات الطريق ..
بعدما كان .. شامخا .. وعاليا .. في يوم من الأيام ..
فوق الشجرة ..
يداعب الطيور .. ويراقص نسمات الهواء ..
أصبح الآن .. من المنبوذين بين تلك الأغصان ..
فسقط على الأرض .. بلا حراك ..
ليثبت وبقوه .. أنه ينوي الرحيل .. للأبد .. وبلا عوده ..
ولن يكون سوى ذكرى غالية ..
تزين تغريد العصافير ..



بقلم / عذووووبه ...

همسه غلا
14-Sep-2004, 05:34
<p align="center"><b><font color="#FF0000">( حتى يمكنك مشاهدة الصور و الروابط يجب ان يكون
لديك </font><font color="#0000FF">2</font><font color="#FF0000"> مشاركات او اكثر
، وحالياً لديك </font><font color="#0000FF">0 </font><font color="#FF0000">
مشاركة )</font></b></p>


عزيزتي..وصديقة دربي..عذوبــــــه

تضيق الابجديه وتضعف الحروف وتقل القوه وحتى القلم يخجل ان يخط ... في حضورك
فحضورك اقوى كثيرا من كل هذا ... فماذا اكتب عزيزتي ... وبماذا اجاري حرفك ...
انني فعلا اعتذر على التقصير في الرد لكن عندما يكون الحرف اقوى من ان يرد عليه ...
فانني اقف وقفة اعجاب لصاحبة ... ولنزفه ولقلمه ...

فاسمحي لي عزيزتي كان لابد ان امر وكان لابد ان اسجل حضوري في مشاركتك الرائعه
تلك فمن لا يحب أن يوقع بين حنايا حروفك ... سيدتي المميزة ...
تحياتي لك وتمنياتي بالتوفيق ومن جديد إلى جديد ...



*
*
*
همسه غلا

amorat
14-Sep-2004, 11:44
الغالية عذووبه ،

في ليلة اكتمل فيها القمر بدراً
استمتع بمشاهدته ...وبمناجاته
ارفع يدي باتجاهه وارسم مستقبلا
كلوحة فنان تنقصها الالوان
لقد كنتِ انتِ القمر الذي انار لي دروبي
ولكن ابى القدر ان اراك بالالوان

تراجعت عن رسمك كرسام
فالقمر يرسم ويكتب ويعشق ويصور كالعشاق
كتبت القمر على ورق كما يكتبه خطاط
فتمثل الورق بـ عذووووبه فبدات بالاعجاب
فمرت من نسائم الليل العابره لتطير الورقه
فابى القدر ان اردد حروفك المتناثرة

عذوبتي الغاليه ،

علينا أن نفرش الاحــلام والأمانـي في طريقنا
لنستطيع تملك الجمــال واستشعاره وتعايشه
الأمــــــر ليس مستحيلاً فقط نحتــاج أن نجعـــل
التنفيذ ينبع من داخلنا وتفكيرنا .....إذاً دعونـا
نجرب بأن يحاول كل منا أن يتلمس أحلامـــــه
ويجعلها زاهيــة مشـرقة ، لن نخسر شيئاً فإن
لم ننجح فيكفي أننا استمتعنا بأحلام وأمنيات
جميلة لم يحالفنا الحظ بتحقيقها ،
حتى وان سقطت ندى من دموعي على حظي الغابر
وقدري العابر فهي بالنسبة لي اجمل دموع ... في ليلة من ليالي العمر ... كما في عنوان خاطرتك .

وادام الله عذوبتك وسعادتك ...وجعل احلامك حقيقة وامانيك ملموسه
ولك مني كل المحبة والموده
بقلم امورات

عذووووبه
14-Sep-2004, 04:01
همسة غلا ...

تتمايل حروفي فرحا ..
وتغني معانيها إعجابا ..
لوجودك غاليتي ..
بين صفوف خجلا .. تنبع من داخل عذووووبه ..
وتتقلد إحساسها .. بصدق ..

تبعثرت أوراقي حقا عزيزتي ..
لمجرد حضورك .. وبصمتك الرائعة (المعهودة ) ..

أشكرك .. على كل هذا الحب والاحترام ..
وأدامك .. رمزا معطاء من رموز أمورات وعذب الكلام ..

تحياتي ...

عذووووبه
14-Sep-2004, 04:02
amorat ..

أحرف مسطرة ..
و أوراق مبعثرة ..
تلك هي تناقضات الإحساس فيني ..
لا أعلم كيف أصفه ..
لا ألوم تلك الظروف التي وقفت ضدي ..
ولا أريد أن أكون جزء من مأساة عشقي بعد الآن ...
سأرحل عنك ..
وأمتطي ظهر السفينة..
سأغادر هذا الشاطئ الذي طالما حلمت الوصول إليه ..
فلم يعد بقائي مهما كما كنت أتخيل ..

أن أرحل ..
وأطوي صفحة الماضي ..
رغم أنني قد حفظتها عن ظهر قلب ..
ورغم أنها نسخت في ذاكرتي .. وفي عقلي .. وفي أوراقي !!
لا تهمني عذاباتي .. وآهاتي .. وحسراتي بعد الآن ..

فلم أعد أكترث بتلك السعادة التي ملأت قلبي حنينا ..
لأنني أجزمت وبقوه .. أنني لا أستحقها !! ..
ولا أستحق تلك الهمسات التي زادت اشتياقي إليك ..
لأنني وببساطه ... أعيش عالم الخيال الرومانسي الرائع ! ..
لا الواقع المرير !!! ..
أرجوك دعني .. دعني أعيشها تخيلاتي .. وأحلامي ..
دعني أسبح في فضائاتي .. دعني أهرب من حزن يعيشني ..
لأنني .. أحتضر !! .. وفي مناجاتها .. تخفيف لآلامي ..
واندمال لجراحي ..
تلك الجراح التي لم تنزف سوى أصدق الحب ..

رغم أنني أودعـــك يا ماضي الرائع ..
لكن سترسم تلك اللوحة .. وستلون بإذن من خالقي ..
ولكن في هذه المرة .. سنفقد الفنان !!! ..

لك مني كل الــــود ..

الصقر الجارح
14-Sep-2004, 04:03
غاليتي//عذوووووبه


مبدعة في نثركِِ..متألقة في قصيدكِ..رائعة بكل حالاتكِ..



فأنيت منبع الأبداااع والإبدااااع منبعكِ..



سلمت يمينكِ ودام مداد بوحك هنا عزيزتي..



واستميحكِ عذراً على مداخلتي البسيطة وارجوا أن تليق بمستوى شخصكِ الكريم..



ليتك معـي يـوم ٍ تمنيت



. . . . . . ارتاح في قـربك ثـواني



وليتك معي يوم ٍ تناسيت



. . . . . . الكل لأجلك في زمـاني



وليتك معي يوم ٍ تغليت



. . . . . . في وسط يوفي وفْ كياني



وليتك معي يوم ٍ تعليت



. . . . . . بأعلى مكان ٍ في مكـاني



ولكِ خالص وأعذب تحية..

الصقر الجارح

عذووووبه
14-Sep-2004, 08:52
الصقر الجارح ....

بعد التحيـــــه ..
بالفعل .. أسعدني حضورك .. وتواجدك في خاطرتي ..
أشكرك على هذا التواضع الذي عهدناه منك دائما .. وأبدا ( إن شاء الله ) ..
أعجبت كثيرا .. بحروف قلمك الرائع ..
حتى أنني عجزت أن أرد على حروف تضاهيها بالجمال او حتى تقل عنها ..

إبداعي عزيزي .. ليس إلا نقطه في بحر إبداعاتكم .. الخلابه !!
دمت لنا .. ولعذب الكلام ..
شاعرا .. وأديبا .. بإذن الله ..

لك تحياتي ....