عرض مشاركة واحدة
غير مقروء 19-Feb-2007   #1


الصورة الرمزية كيكةفراولة
كيكةفراولة غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 11590
 تاريخ التسجيل :  Feb 2005
 المشاركات : 14,255 [ + ]
 التقييم :  10
 :البوم العضو
لوني المفضل : Cadetblue
مصر تشارك الهند في خدمات التكنولوجيا






مصر تشارك الهند في خدمات التكنولوجيا والعائد المتوقع بليون دولار ... مشروع لتحويل الأقصر وشرم الشيخ منطقتي إنترنت



( حتى يمكنك مشاهدة الصور و الروابط يجب ان يكون لديك 2 مشاركات او اكثر ، وحالياً لديك 0 مشاركة )




جناح «موبينيل» في «معرض القاهرة لتقنية المعلومات والاتصالات»


أعلن مستشار وزير الاتصالات والمعلومات المصري خالد اسماعيل أن النموذج الذي تقدمه الوزارة للتوصيل اللاسلكي للإنترنت في مدينتي شرم الشيخ والأقصر سيكتمل في أيلول (سبتمبر) المقبل.

واعتبر أن المشروع التجريبي يهدف الى «تحويل مدينة الأقصر ومنطقة خليج نعمة الى الاتصال اللاسلكي بالإنترنت، وتوفير المعدات والطيف الترددي اللازم لخدمة مليوني سائح يزورون هذه المناطق سنوياً». وتوقع أن «يحقق المشروع عائد الاستثمار بنسبة 30 في المئة». وأوضح أن الوزارة «تستهدف من المشروع تقديم نموذج مدروس ومُجدٍ اقتصادياً لشركات القطاع الخاص، للتوسع في هذه التجربة وتعميمها على كل أنحاء مصر من خلال استخدام تكنولوجيا «الواي ماكس» للاتصالات الثابتة مع تكنولوجيا «الواي فاي» الموجودة في الفنادق والأماكن السياحية، ومقاهي الإنترنت لتصبح منطقة نعمة في شرم الشيخ ومدينة الأقصر موصولتين بشبكة الإنترنت بنسبة تزيد على 90 في المئة».

ولفت اسماعيل في مؤتمر صحافي عقده أمس إلى ان هذه الخطوة «تندرج في إطار تفعيل محور علاقة السياحة بتكنولوجيا المعلومات، كأحد المحاور التي أوصى بها تقرير شركة «ايه تي كيرني» الاستشارية العالمية العام الماضي في مجال تكنولوجيا المعلومات، والتي صنفت مصر في المرتبة 12 على مستوى 45 دولة في العالم في مجال النمو في قطاع تكنولوجيا المعلومات، من خلال 9 قطاعات تشمل صناعات تصدير الخدمات ودعم صناعة البرمجيات والدعم الفني والمحتوى ومراكز الاتصال».

وأعلن اسماعيل عن «تنظيم حملة إعلامية كبيرة للتعريف بإمكانات مصر في مجال الاتصال بالإنترنت لتشجيع السياح على زيارة مصر». وكشف أن التعاون الوثيق بين وزارتي السياحة والاتصالات «أفضى الى تلزيم إحدى شركات التسويق بهدف توضيح قوة بنية تكنولوجيا المعلومات في مصر بما يقدم صورة مصر التكنولوجية للعالم أجمع».

وأوضح أن شركة «سبرنت» الأميركية هي الأولى في العالم التي «تقرر استثمار 3.5 بليون دولار في بناء شبكة للجيل الرابع لتكون صاحبة الشبكة الحقيقية الأولى لـ «الواي ماكس» في العالم». ويشار الى أن مجموعة الأسواق النامية أعلنت الأسبوع الماضي خلال معرض القاهرة للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات «كايرو اي سي تي 2007» عن اختيارها شريكين جديدين من مزودي خدمات الإنترنت، لتصميم شبكات إنترنت لاسلكية وتنفيذها وتشغيلها في مدينة الأقصر وخليج نعمة في شرم الشيخ، لتحسين مجال الاتصال بالإنترنت وتوسيعه في المناطق السياحية.


وتعد تقنية شبكات «الواي ماكس» البديل من تكنولوجيا «دي إس إل»، وهي توفر نطاقاً واسعاً وكافياً لتزويد الفنادق والشركات والمستخدمين بخدمة انترنت فائقة السرعة. وتنفذ «ايجي نت» الشبكة في خليج نعمة في شرم الشيخ، وشركة «تي إي داتا» في مدينة الأقصر. ويتوقع أن تبدأ هذه الشبكات في العمل منتصف أيار (مايو) المقبل. ووافق الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات على منح رخصة موقتة لبناء شبكة «الواي ماكس» بنطاق 3.5 «جيجا هيرتز» للمشروع.

وتناول اسماعيل الدراسة التي توصلت إليها شركة «ايه تي كيرني» العالمية للاستشارات في مجال تكنولوجيا المعلومات، والتي أشارت الى أن التعاون مع الهند «يمثل أهمية خاصة للبلاد لزيادة صادراتها في قطاع تقديم الخدمات التكنولوجية او «التعهيد» الذي حقق حتى الآن شراكة مع اثنتين من الشركات الهندية في قطاع تكنولوجيا المعلومات وهما «ساتيم» و «ويبرو».

وأوضح أن الشركتين «التزمتا توسيع أعمالهما في مصر من خلال إنشاء مركزين يعمل فيهما 500 مهندس مصري في البداية، ويتوقع أن يصل عددهم الى ألف مهندس في المستقبل». وكشف عن ان «البحث جار الآن عن شراكة ثالثة مع إحدى أكبر الشركات الهندية لفتح مركز لها في مصر قريبا»ً. كما أعلن أن شركة عالمية أخرى «التزمت إقامة مركز لها في القرية الذكية في مصر سيعمل فيه 130 مهندساً في مجال تقديم خدمات تكنولوجيا السيارات».

وأوضح أن دراسة «كيرني» توقعت أن تصل صادرات مصر من تكنولوجيا المعلومات بالتعاون مع الهند الى أكثر من بليون دولار عام 2010، كما أن على مصر الاستفادة من مزايا التجربة الهندية لتتحول من مركز إقليمي لصناعة تكنولوجيا المعلومات الى مركز عالمي من طريق إصلاح الإطار الهرمي لهذه الصناعة، بأن تون لدينا شركة او اثنتان لتكنولوجيا المعلومات يصل عدد اليد العاملة فيهما الى ما بين 2000 الى 3000 مهندس، ونحو100 شركة تكون اليد العاملة فيها بالمئات، ونحو 300 شركة تضم من 10 الى 50 مهندساً مع زيادة عدد الشركات الصاعدة في هذه الصناعة».



lwv jahv; hgik] td o]lhj hgj;k,g,[dh


reputation


 

رد مع اقتباس