عرض مشاركة واحدة
غير مقروء 07-Oct-2004   #1


الصورة الرمزية أطيب قلب
أطيب قلب غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 251
 تاريخ التسجيل :  May 2004
 المشاركات : 5,841 [ + ]
 التقييم :  10
 :البوم العضو
لوني المفضل : Cadetblue
11أفضل طريقة لحقن وتجميل الشفاه




قبل الخمسينات لم يكن أي جراح تجميل يجرؤ على التفكير في تجميل أي شفاه لأي امرأة، إذ لم يكن هناك التكنيك الجراحي الكافي أو اللازم لإجراء مثل هذه التغييرات، لكن مع تقدم فنون الجراحة، حدث تغير كبير في هذا المجال. خلال السنوات العشرين الماضية أصبحت الخبرة الجراحية متوفرة لتكفي كل الاحتياجات، كما أنها تقدمت يوماً بعد يوم حتى أصبح من السهل أن يجري تجميل الشفاه في حوالي عشرين دقيقة فقط من دون الحاجة إلاّ إلى مخدر موضعي بسيط. وبطبيعة الحال توجد عمليات متقدمة تجرى في المستشفيات وتحتاج إلى حوالي الساعتين. وتختلف نتائج كل عملية عن الأخرى، بالقدر الذي تلبي فيه حاجة المرأة إلى التغيير الذي تريده.

إخفاء العيوب
تدرك المرأة أكثر من غيرها أن حجم شفتيها يلعب دوراً ما في تحديد هويتها الجمالية، فمما لا شك فيه، أن الشفاه الرفيعة أو المستطيلة أو المستديرة تعطي كل منها انطباعاً مختلفاً عن الأخرى بالنسبة لشخصية المرأة.
كما أن شيوع ماكياج الممثلات وعارضات الأزياء شكل جاذبية خاصة لجميع النساء، حيث ركز هذا الماكياج على الشفاه االممتلئة الجذابة والموحية بالأنوثة الفياضة.
وقد لوحظ من خبرة السنوات القليلة الماضية أن %40 من اللواتي يشرعن في تجميل شفاههن لا تزيد أعمارهن عن 35 عاماً.
أما نسبة الـ %60 الباقية، فهن من شريحة عمرية متقدمة.
ويـعود السبـب فـي ذلـك إلى ازديـاد الرغبة بإصلاح مـا أحـدثـه العمر فـي الشفاه من استطـالـة أو رخاوة في عـضلات الـفم أو تدلـي كـتلة الشفـة.
وتتوفر الآن ثـلاثة أنـواع من الجـراحات التجميلية لعـلاج أي مـن هـذه الحالات، وهـي الحـقـن والترقـيع التجميلي وشد الجلد الموضعي.
الحقن Injections
هذه الطريقة تعتمد على حقن الشفتين بمادة شبه سائلة، مع استخدام مخدر موضعي بسيط ينثر على سطح الشفاه فقط. وهذه المادة، أو المواد المستخدمة، لا تشكل أي ضرر ويمكن اضافتها أكثر من مرة حتى تتم عملية التجميل المطلوبة لإحداث التناسق بين حجم الشفتين في حالة الاختلاف في شكل إحداهما عن الأخرى، وهذه المواد هي:
الكولاجين Collagen
هذه المادة مستخرجة من أصل حيواني بنسب تركيز مختلفة وذات أشكال متنوعة، وقد بدئ في استخدامها منذ عام 1981 بنجاح.
ويجري حقـنها في عـيادة الطبيب من دون الحاجة إلى الذهاب إلى المستشفى، ويستخدم الجراح مخدراً موضعيـاً، وإبرة رفيـعة صغيرة لحـقنها.
بعدها تخرج «المريضة» من العيادة لتمارس نشاطها اليومي المعتاد، كما يكون في إمكانها أن تستخدم الماكياج بعد ساعات قليلة، خاصة أن الآثار الجانبية تكاد تكون معدومة، وإن كان بعض المريضات قد يعانين من بعض الاحمرار حول إطار الشفتين، إلا أنه سرعان ما ينتهي.
ويفضل الأطباء استخدام هذه الطريقة، خاصة عند الشروع في تجميل الشفتين لأول مرة، حتى تظهر بوضوح نوعية النتيجة وآثارها.
وثمة سبب آخر لذلك هو أن عملية التغيـير تستمر فقط لمدة تتراوح بين أربعة أسابيع إلى ثلاثة أشهر لأن الجسم يمتص هذه المادة بسهولة.
ومن ثم فإنه يمكن اضافتها من جديد حسب الحاجة، أو اللجوء إلى طريقة أخرى.
درمالوجين Dermalogen
هذه مادة حديثة نسبياً ويستخرجها الأطباء من طبقة معينة من الجلد الإنساني، لذلك فإنها لا تسبب أي حساسية، كما هو الحال في بعض حالات الكولاجين، ويمكن حقنها فوراً في الشفتين دون أضرار ما. ومدة بقائها مماثلة لمدة بقاء الكولاجين وإن كان بعض الأطباء يعتقدون أنها يمكن أن تبقى لمدة أطول.
أوتولوجين Autologen
هذه المادة هي الأخرى حديثة، وأهميتها أنها تستخرج من جلد «المريضة» نفسها، ويعاد تجهيزها في المختبر حتى تصبح صالحة للحقن بطريقة الكولاجين نفسها. وهي لا تتسبب في أي حساسية، كما أن مدة بقائها في الشفتين أطول من أي مادة أخرى إن لم تكن دائمة بسبب أن الجسم لا يعيد امتصاصها كما هو الحال في المادتين السابقتين، لذلك يفضلها جراحو التجميل وينصحون بها مرضاهم، خاصة بعد عمليات شد الوجه أو شد جلد العينين أو البطن لتوفر وجود هذه المادة في الجلد الفائض من تلك العمليات.
أرتيكول Artecoll
هذه أحدث مادة على الإطلاق وكانت في الأربعينات تستخدم أصلاً في علاج بعض حالات الالتهابات في العظام أو الأسنان، ولكن الأطباء أخذوا في استخدامها منذ عام 1989 في تجميل الشفاه، إنها مادة تركيبية، مصنوعة من مادة تدعى «البوليميثايل ميثاكريلات» Methacrylate Polymethyl. وهي تجهز على صورة كريات متناهية الصغر توضع في محيط من الكولاجين، ثم تحقن في الشفتين.
ومع امتصاص الكولاجين المتوقع في هذه الحالة، يبدأ الكولاجين الذي ينتجه الجسم في الإحاطة بها وهكذا تبقى داخل الشفاه بشكل دائم. وتستخدم في حقنها الطريقة نفسها المستعملة مع الكولاجين. وقد شاعت هذه العملية في أوروبا، حيث أجريت حتى الآن لأكثر من مائة ألف امرأة بنجاح.
الحقن بالدهن الشخصي Fat Injection
هذه الطريقة تحظى بدعاية واسعة في جميع أنحاء العالم، إنها تعتمد على سحب جزء من الدهن الشخصي للمريضة ثم يرسل إلى المختبر لتصفيته من أي سوائل زائدة.
وعندئذ يأخذ الجراح في حقن الدهن الذي يتخذ شكل خيوط صغيرة، بإبرة خاصة في داخل الشفتين، ونظراً إلى أن خلايا الدهن متناهية الصغر وسهلة التكسر، فإنها مفيدة في حل كل مشاكل الشفتين، إذ يمكن فرشها بسهولة في كل الأركان.
مشكلة هذه الطريقة، أن الجسم أحياناً يمتص هذه الدهن بسرعة، لذلك فإنه يجب إعادة الحقن أكثر من مرة. بعض الأطباء يعمدون إلى اتخاذ بعض الإجراءات الإضافية، مثل استخدام الإبر الصينية أو تناول الفيتامينات لزيادة سريان الدم في الشفتين لمساعدة خلايا الدهن على البقاء أطول مدة ممكنة، وربما بشكل دائم.
جورتكس Gortex
كانت هذه المادة تستخدم في جراحات الشرايين بنجاح ثم بدئ أخيراً في استخدامها في تجميل الشفاه منذ عام 1988، وهي تجهز على شكل رقائق أو شرائط صغيرة، ويتم ادخالها إلى الشفتين بالطريقة نفسها المستخدمة مع الألوديرم. هناك احتمال ضئيل بأن يصحبها بعض الالتهاب، لكن لها ميزة مهمة، هي أنه يمكن سحبها وتعديلها حتى تتخذ الشكل المطلوب.
ألوديرم Alloderm
تجهز مادة «الدرمالوجين» المأخوذة من النسيج البشري على شكل رقائق صغيرة بعد تنقيتها وإزالة المواد المثيرة للحساسية منها، وتكتسب عندئذ إسم «ألوديرم».
ثم يقوم الجراح بإحداث فتحتين صغيرتين في أركان كل شفة، يأخذ بعدها في ادخال هذه الرقائق التي تنساب في سهولة تحت غشاء الشفتين من ركن إلى ركن حتى يتم الشكل المطلوب.
تتم هذه العملية تحت تخدير موضعي، وآثارها الجانبية تنحصر في بعض التورم، الذي يزول بعد ثلاثة أو خمسة أيام، مخلفة وراءها شفتين ناعمتين وطبيعيتين. ورغم أن مادة الألوديرم هذه يمتصها الجسم في أغلب الأحيان، إلا أنها تبقى لمدة تتراوح بين 6 إلى 12 شهراً.
الترقيع التجميلي Grafts
الترقيع الجلدي المزود بالدهن Dermis - Fat Grafts
قبل أن يقوم الجراح بعملية التجميل يستقطع شريحة من جلد المريضة من منطقة خفية لإضافتها بعد ذلك إلى الشفتين، السبب في ذلك، أن الشريحة المستقطعة تحمل جزءا من الدهن مصحوبة بالشرايين الموجودة في الجلد، التي تمون الدهون بالدماء اللازمة.
الفتحات التي يجريها الجراح صغيرة، كما أن الآلام التي تتبعها بسيطة، إلا أن التورم الذي يعقبها عادة ما يكون كبيراً وملحوظاً ويحتاج إلى فترة لاختفائه.
ورغم أن النتيجة غالباً ما تكون جيدة، إلا أن الجلد المضاف يترك خلفه أحياناً ندبة ملحوظة تؤثر في شكل الابتسامة أو حتى على شكل الفم نفسه.
في هذه الحالة، إن حدثت، فإن على الجراح أن يقوم بعملية جراحية أخرى لإزالة هذه الرقعة وهذا أمر صعب.
شد الجلد الموضعي Local flaps
الشد من داخل الفم Inside The Mouth
هذه أول عملية أجريت لتجميل الشفاه بدأت في الخمسينات، ويقوم فيها الجراح بإحداث عدد من الفتحات داخل الفم تمكنه من شد جلد الشفاه الأحمر إلى أعلى حتى يغطي المساحة المطلوبة.
ورغم أن التخدير غالباً ما يكون موضعياً، إلا أن الطبيب يحتاج في بعض الأحوال إلى تخدير المريضة تخديراً كلياً.
النتيجة يفترض فيها أن تكون دائمة إلا أنها تترك خلفها بعض الآثار مثل التورم الظاهر، وفقدان الشعور في الشفتين، لكنها لا تبقى إلا لمدة ثلاثة أسابـيع بعدهـا تبدأ في الزوال تدريجـياً في غضون الأسابيع الثـلاثة التالية أي أن العملية تستـغرق آثارها ستة أسابيع، كما يقوم الجـراح بـرفع الغرز في غـضون أسـبوعين.
ويعمد بعض الجراحين الآن إلى استخدام عمليات مصاحبة لها مثل الترقيع أو إضافة الجروتكس أو الألوديرم حسب الظروف.
الشد من خارج الفم Outside The Mouth
يعمد الجراح في هذه العملية إلى شد جلد الشفة العليا ثم ثنيه إلى الداخل بحيث تبدو الشفة مليئة وسميكة، وهي تستغرق حوالي الساعة وتتم تحت تخدير موضعي وآلامها بسيطة والتورم المتخلف عنها يزول بعد أسبوعين تقريباً، ألا أن مشكلة هذه العملية أنها تترك خلفها بعض الندبات التي يمكن أن تشوه الفم ولا يستطيع الجراح أن يزيلها، لذلك فإن الجراحين يحجمون عن القيام بها، لكن هذا لا يمنع أنها أتت بنتائج جيدة مع بعض المرضى.
من هذا يتضح أن عملية تجميل الشفاه ليست صعبة، وإن كانت تسبب بعض الآلام أو التورمات التي عادة ما تكون شديدة في حالة اختيارك لطريقة شد الجلد وثنيه، إلا ان الأمر يحتاج إلى اختيار جراح معروف يقلل الأخطار التي يمكن أن تؤدي إلى فقدان الشعور في الشفتين أو عدم التناسق بينهما.
وفي جميع الحالات فإن الأمر يتطلب أن تكوني في صحة جيدة لتقبل التخدير، كما أنك ستضطرين إلى معاودة الطبيب أكثر من مرة إما لإعادة الحقن أو المتابعة.
وفي جميع الحالات يجب عليك أن تحذري تلك الطريقة التي شاعت في بعض الأوساط في أوروبا وأميركا، والتي فيها تلجأ المرأة إلى عمل وشم أحمر حول إطار شفتيها حتى يزداد حجمهما، إنها طريقة غير محسومة النتائج.



( حتى يمكنك مشاهدة الصور و الروابط يجب ان يكون لديك 2 مشاركات او اكثر ، وحالياً لديك 0 مشاركة )




إن شاء الله الموضوع يعجبكم

تحياااتي
|574||574||574|
أطيب قلب



11Htqg 'vdrm gprk ,j[ldg hgathi gpr,


reputation


 

رد مع اقتباس