الموضوع: رواية مخ عربجي
عرض مشاركة واحدة
غير مقروء 04-May-2011   #12


الصورة الرمزية Rose lovers
Rose lovers غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 78566
 تاريخ التسجيل :  Apr 2011
 المشاركات : 49 [ + ]
 التقييم :  10
 :البوم العضو
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: رواية مخ عربجي



تولين ماعرفت وش تقول ولا وش تسوي وكيف تبرر مو قفها قدامه
كانت دقات قلبها تعلى من الخوف وصارت تتنفس بسرعه والدموع متجمعه بعيونها
فيصل اللي كان يحس بنار تغلي جواته من الحركه اللي صارت ماحس اللا بيده تهوى بكل قوه على خد تولين
تولين اللي من قوة الضربه طاحت بالارض
فيصل وهو يصر على اسنانه : إطلعي فووق و حسااابي معكم بعدين
تولين كانت مقهوره منه كيف يتجرء و يضربها بس عذرته لو تركي هو اللي شافها كان ذبحها
غصب نزلت دموعها
تولين وهي حاطه يدها على خدها قالت بأسف : والله ماكنت ادري ان في أحـ
قاطعها فيصل وهو بقول من بين اسنانه : اطلعي فوق كفايه فضايح
تولين دفنت وجهها بين يدينها حاولت تكتم دموعها بس ماقدرت وهي تقول من بين شهقاتها : والله ماكنت ادري والله
فيصل لانت ملامحه وهو يقول بحنيه : طيب لاتصيحين و أطلعي فوق
تولين اللي ماقدرت تكتم صياحها : آآآآآسفه والله ماكنت ادري
فيصل : بهدوء طيب خلاص إطلعي الحين
تولين وقفت وهي تحس بفشله من منظرها كيذا قدامه
فيصل عطاها ظهره لمن حس بنفسه انه كان يطالعها بأعجاب ولأول مرره في حياتها يشوفها كيذا قدامه ومايفصل بيينهم الا مسااافه قليله كانت احلى بمليووون مرره بدون ميك اب على طبيعتها
استغفر ربه وهو يقول : خلاص إطلعي فوق
مايدري ليش بس كان وده يلتفت مرره ثانيه و يشوفها كان فيها شي يجذبه لمعه بعيونها جذبته لها
ارتاح لمن سمع صوت خطواتها وهي تركض لفوق
جا بيفتح باب الملحق حس بفشله
كان شاك الا متأكد ان السالفه هذي من تحت راس سفانه وتاره
توعدهم بداخله
وهو يدخل الملحق
اللي كان مليان رجاااال أصحاب زياد بالشركه توه متعرف عليهم وعازمهم
(( في الغرفه عند البنات ))
سلافه وهي تصيح : يا ويلي أكيد ذبح تولين
تاره ضحكت : عادي تحصل في أرقى العائلات
سفانه بفشله : يووووه انا كيف نسيت موضوع العزيمه ياربي فشله
توه متوظف بالشركه وعازمهم اليوم
سلافه وهي تمسح دموعها : وش بيقولون عنا الحين أكيد سمعونا واحنا نصارخ و نسب بعض
تاره ضحكت : بيقولون هالبنات قليلات أدب و وصخاااات
رجعت سلافه تصيح
وسفانه ضحكت على الموقف اللي صار
دخلت تولين بوجه أحمر وهي تصيح من قلب
تاره فزت بخوف حاولت تضيعه وهي تقول بضحكه : ليش تصيحين خلاااااص سالفه وانتهت
تولين وهي ميته صيااح : كله منكم يا حقيرات وش بيقول فيصل عني الحين
سفانه ضحكت : خلاص انسي اللي صار
تاره وهي توقف قدام تولين وتلصق بوجهها : وش قال فيصل
تولين وهي تصيح : يقول حسابي معكم بعدين
سفانه ببرود : يــــولي يعني وش بيسوي بيهاوش خليه يهاوش من هنا لبكرا
سلافه وهي تصيح : بيذبحنا أكيد بيقول لخالي زياد على اللي صار
وبيضربنا
سفانه ضحكت وهي تقول ببرود وكأن الموضوع عاادي : لا ماتوصل للضرب بس كم كلمه مثل السم و خلاااص
تولين نزلت راسها لمن شافت نظرات تاره المتفحصه وهي تطالع خدها
اللي لونه احمر مثل الدم من قوة الضربه
تاره وهي تحظن تولين وبضحكه : دلووووووووووووعه خلاص لاتصيحين " قالت بهمس " ضربك
تولين بكذب هزت راسها بلا
تاره بنفس الهمس : لاتكذبين علي قولي الصدق ماتشوفين كيف خدك احمر
تولين أخذت نفس وهي تقول بهمس وهدوء :أستاهل انا الغبيه اللي دخلت أستاهل الضربه اللي أخذتها لو كان تركي ولا خالي زيااد كان ذبحوني
تاره مسحت على شعر تولين بحنيه وضحكت : خلاص انسي السالفه شي وانتهى
سلافه بخوف : تتوقعون يقول لاحد
سفانه وهي تتثاوب : مدري
تاره بهبل : هذي حوبت بندر
الله ياخذه
تولين وهي تضرب تاره : لاتدعين عليه
سلافه : انا اليوم بنام هنا اخاف انام بغرفتي يجيني و يذبحني
ضحكوا البنات
وجلسوا يسولفون و يحاولون يضيعون الموضوع
اللي صار
سلافه كانت شايله هم بكرا
اللي تحس انه راح تاخذ فيه تهزيئه محترمه
ناموا البنات كلهم بغرفة سفانه
اللي تنازلت عن سريرها لـ تولين و سلافه ونامت مع تاره على الارض

وبكـيذا انتهى يوم مليئ بالاحداث بالنسبه للبنات
والبعض شااايل هم بكرا من الخوف ان السالفه توصل لزياااد
×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*×*
بكيذا انتهى الجزء الاول من البارت التعريفي بالشخصيات

اتمنى تكون البدايه عجبتكم
انتظر ردودكم تعليقاتكم آرائكم بالشخصيات وتوقوعاااتكم
و وش اكثر شخصيه عجبتكم بهذا البارت
انتظروا البارت الجااي يوم الخميس الجاي بإذن الله
اللي راح تدخل فيه الشخصيات الاساسيه اللي ماتكلمنا عنها هذا البارت


تتابعون في البارت الثاني من رواية " مخ عربجي " : ( انا ضد العالم والعالم ضدي ) الجزء الثاني

قالت برعب : والله كنت حاسه ان السالفه هذي ماراح تعدي على خير

*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*

شافها تطالع فيه وتعطيه نظرات حقد وكره ابتسم لها ابتسامه استفزازيه

*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*


قالت بصوت عالي : قومي يالبقره جدتي ماتت


*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*

وهي تصيح بشكل يقطع القلب : الحقيره بنت ##### مطلعه علي إشاعه تقول اني


*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*

قطع كلامها ضربه ثانيه بالعقال كتمت شهقتها وهي تغمض عيونها من قوة الضربه


*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*

دقتها وهي تغمز لها : ليش عشان حبيب القلب فصووول




مع تحيات الكـآتبه : غرامها ساحر


 

رد مع اقتباس