منتديات شبكة أمورات

 

 ننتظر تسجيلك هـنـا


منتديات شبكة أمورات

 

 
العودة   منتديات شبكة أمورات > ღღღالمنتديات الأدبيةღღღ > همس القوافي - اشعار مسموعه - قصائد متنوعه
المشاركات الساخنهأختبر معلوماتك-مسابقاتإدارة شبكة اموراتاوسمة المتميزينأفضل الاعضاءلعبة X & Oمحطات التلفزيون العالميةصلاحيات العضويات
إرسل رسالة SMS مجاناالكلمات الدليليةمدونات الاعضاءمسابقات وجوائزالبومات وصور الاعضاءالخبرة والمستوىقائمة الاصدقاء
التسجيل الإنتقال السريع مجموعات متميزة روابط إضافية اجعل كافة الأقسام مقروءة

أهلا وسهلا بك في منتديات شبكة أمورات

مرحبا مع كل شروق شمس وغروبها..مرحبا عدد نجوم السماء اللامعة في الأفق

أتمنى أن تجد في منتديات شبكة امورات مايُرضي ذائقتكـ ..نحن بإنتظار ماسيجود به قلمكـ لنا هُنــا

همس القوافي - اشعار مسموعه - قصائد متنوعه للشعر الحر و النبطي والشعبي و الفصيح
 

 

الشاعر الكبير عبدالرحمن بن مساعد .. سيرة ذاتية

عبد الرحمن بن مساعد السلام عليكم ورحمة الله وبركاته كلنا نعرف الشاعر الكبير عبدالرحمن بن مساعد... لكن بعضنا مايعرف عن حياته اي شي حبيت

إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
غير مقروء 04-Apr-2004   #1


الصورة الرمزية قمر 15
قمر 15 غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 27
 تاريخ التسجيل :  Jan 2004
 المشاركات : 3,851 [ + ]
 التقييم :  10
 :البوم العضو
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي الشاعر الكبير عبدالرحمن بن مساعد .. سيرة ذاتية




عبد الرحمن بن مساعد



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كلنا نعرف الشاعر الكبير عبدالرحمن بن مساعد...

لكن بعضنا مايعرف عن حياته اي شي

حبيت اطرح بهالموضوع الي ان شاء الله ينال على استحسانكم ... حياة الشاعر كامله وبتفصيل

** جهد شخصي ... قمر 15 ....نايف **

وتفضلواا....


حـــيــاتــة



عرفت أنني ولدت في باريس . وباريس مازال لها مكانة خاصة لدى عبدالرحمن بن مساعد . في السنة الأولى من الولادة (بعد شهرين تقريبا) .. انتقلت مع العائلة إلى بيروت . وفي هذا المكان اختزنت الكثير من الذكريات . أذكر جيدا أننا سكنا أنا و أبي و أمي و أخوتي في شقة متوسطة المستوى والحجم . هذا المكان يشحن الذاكرة بالكثير من البدايات وأطياف الطفولة .



بدأت المرحلة الدراسية , انتظمت في مدرسة تعتمد في تعليمها الأساسي على الجانب الإسلامي , والدي كان ومازال يهمه هذا الجانب , يهمه أن ينمي فينا الجانب الديني , ويعتبره عمود العلم .


ولم يكتف والدي أطال الله في عمره بالاعتماد على المدرسة , بل أخذ يدرسنا الدين الإسلامي بكثافة , من خلال حلقات دورية ولم يكن وجودنا في الخارج فقط هو الذي دفعه إلى هذا الحرص , بل لإن منهج حياته قائم على هذا الجانب.

كان والدي يدرسنا بحزم , ولكن بلا قسوة , ويعلمنا بشدة لكن بلا ضرب , كان مثلا لا يقبل الخطأ اللغوي , وأي خطأ في التشكيل يعتبره جريمة كبرى تستحق العقاب , خاصة وأنه فصيح اللسان , ويمكن أن يلقي خطبة كاملة مدتها نصف ساعة دون أن يلحن .

حفظت القران صغيرا , وأفادني ذلك كثير , في ثقافتي وفي تربيتي , ولغتي وكذلك أخوتي .

بعد ثلاث سنوات تقريبا من دراستي في بيروت , قرر الوالد العودة بنا إلى الرياض , وكان الرحيل لأفارق ما يسمونها (مرابع الطفولة) .. وأعود إلى الوطن .



وأكبر تحوّل حدث في حياتي بعد الانتقال هو اكتشافي أنني (أمير) , لم يخطر في بالي يوما من قبل أن أكون في مثل هذه المكانة الاجتماعية , فالحياة التي عشتها سابقا تخلو من المميزات . ولكن طريقة الاستقبال , ثم المعاملة بعد ذلك أوحت إلي أنني أتمتع بمكانة خاصة , ثم علمت تدريجيا ماذا تعني كلمة (أمير) .. ما هي تبعاتها الاجتماعية ومسؤولياتها ؟ .. وعرفت بعد ذلك أن لي جدا عظيما تتحدث عنه أقاصي الدنيا هو الملك (عبدالعزيز) - طيب الله ثراه- الذي سمعت ودرست سيرته العظيمة , وسكنت تتردد في عقلي .. ولم أستطع ترجمتها حتى أتيحت لي فرصة كتابة أوبريت الجنادرية , فوضعت الكثير من أفكاري في (كتاب مجد بلادنا) .



ولكن اكتشافي أنني أمير لم يخلّ باتزاني , ولم يدفعني لاستخدام صلاحيات لم تكن متوفرة لدي , فأنا أساسا عشت حياة بسيطة لم أحب أن أفرط بها , ولم أضغط على نفسي لأتعامل مع الآخرين برسمية أو تكلف , تمسكت بحياتي السابقة, وتعلمت الاندماج بالآخرين أفضل من الابتعاد عنهم بحجة الوجاهة أو الاحتفاظ بالمنصب, أو القيمة الاجتماعية .. فالقيمة وجدتها ترتفع وتزداد كلما اقتربت من الناس, وفي الرياض كان الاحترام واضحا لمكانة الإنسان الاجتماعية.

علاقتي بأخوتي .. عميقة إلى درجة تستعصي علي التعبير, وفي الوقت نفسه هي وطيدة إلى درجة لا تحتاج إلى تعبير, فكل منا يعرف مشاعر الآخر تجاهه دون أن يقول, إذا رجع أخي عبدالله من السفر .. لا أسلم عليه بالأحضان والقبل .. فقط (يمسيك بالخير يا عبدالله ويعرف هو من دون أن أعبر له أنني افتقدته في الأيام الماضية واشتقت لوجوده بيننا, فالعلاقة ثابتة ولا تحتاج إلى تصنع .





بانتقالي إلى الرياض وجدت وتيرة الحياة تسير بشكل أفضل وأعطتني الإحساس بالاستقرار والثبات, رغم أنني افتقدت وتيرة حياة عشتها, لكنني لم أتحسر عليها, الرياض أعطتني الإحساس بالأمان والقوة, وبيروت أعطتني الإحساس بالاختلاف, وحفزت مشاعري, وضختني بالمشاغبة. كنت في المدرسة متفوقا , ولكنني أهوى المقالب.

أتذكر أنني لا أحب حصة الرسم, لأنني لا أجيد هذا الفن , وفي إحدى الحصص فشلت في رسم ما طلبته منا المدرسة فقمت بسكب المحبرة على ورقتي , لكي أخفي رسمي السيئ . ثم أخبرت المدرسة أن زميلتي (أمل) التي تجلس بجانبي سكبت المحبرة على ورقتي, فنالت (أمل) العقاب .. ونفذت أنا !!

كنت متفوقا في دراستي, واستمر التفوق عندما كبرت ولكن بتقدير أقل, فالتفوق لم يصبح هدفا بقدر هدف الاستمتاع بالحياة.

في بداية دراستي في الرياض واجهت صعوبة في التأقلم وتغيّرت أجواء الدراسة لديّ خاصة وأنني كنت في بيروت ادرس في مكان مختلط .. أما فقدت فيها ذلك الاختلاط بين الطرفين.

ولكنني تأقلمت بسرعة, لأنني كما أعتقد إنسان اجتماعي بطبيعتي.

لذلك أقول أقول أنني عشت طفولة طبيعية جدا, استمتعت بكل ما فيها على قدر ما سمحت به الظروف, وتفوقت وكوّنت علاقات جيدة, وكان أخي عبدالله يمثل قدوة لي, في قراءته, وشخصيته, كذلك أمي التي لعبت دورا مهما في تكوين شخصيتي .. فقد كانت تعاملنا بلطف وحزم في الوقت ذاته, تدللنا ولكنها لا تتساهل معنا, سواء في الدراسة أو التصرفات اليومية.

في طفولتي أحببت القراءة, قرأت ديوان المتنبي, وأبي كان حريصا على تنمية هذا الجانب, درسنا القرآن وحفظته, كذلك تفسير ابن كثير والتاج والأحاديث .. هذه مسلمات في القراءة لابد منها, ويكون التنويع في المجالات الأخرى. وفي رمضان خاصة تزداد قراءة القران بتشجيع من الوالد.





وبعد القرآن, بدأ اهتمامي الشديد بالشعر, بدءا بالمتنبي الذي حفظت الكثير من أشعاره فأصبحت أقرأ كل ما يقع تحت يدي.

وعندما بلغ عمري السابعة عشر, بدأت القصائد الشعبية تشدني.

عرفتها من خلال الأغاني, كانت ثقافتي عربية أكثر منها خليجية, في الأغنية لا أسمع إلا أم كلثوم وعبدالوهاب وفيروز .. ولكن قصائد بدر بن عبدالمحسن شدتني, فبدأت أتابع له بكثافة, لم يكن له ديوان ولكنني أقرأ كل ما ينشره.

بدر بن عبدالمحسن بالنسبة لي شيء عظيم, وهو الذي دفعني للكتابة, رغم أنني كنت أكتب بالفصحى, وأول قصيدة كتبتها بالفصحى عرضتها على مدرس العربي, فقال لي : إن معانيها جيدة, لكنها غير موزونة.

كان الوزن عائقا أمامي, لكنني تجاوزته, لأنني أملك أذنا موسيقية تكشف الخلل, فالموسيقى موجودة في حياتي بشكل أو بآخر, فأي وزن أحفظه أتمكن منه, وإن كان عندي قناعة أن الشعر هو فكر أكثر من وزن, لذلك لم يعد الوزن هو همي في الكتابة.

أتذكر أن التحول من كتابة الفصيح إلى العامي بدأ عندما أحببت لأول مرة, أحسست أن التي أحبها لن تفهم الفصيح ..

لكن هناك شيئا غريبا .. هو أنني لا أذكر متى خفق قلبي لأول مرة, ولمن ؟ لا أعرف من هي أول حبيبة في حياتي .. تخيلوا ؟!

ربما لأنني كنت أحب الحالة نفسها, وليس المرأة, ربما كنت أرغب أن أكون معذبا, فكانت البداية من هذا المنطق, وشعرت أنني يوما سأكون شاعرا جيدا.

استمريت في كتابة القصائد العامية .. حتى عرفني الجمهور من خلاله ..


hgahuv hg;fdv uf]hgvplk fk lshu] >> sdvm `hjdm


reputation


 

رد مع اقتباس
غير مقروء 04-Apr-2004   #2


الصورة الرمزية قمر 15
قمر 15 غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 27
 تاريخ التسجيل :  Jan 2004
 المشاركات : 3,851 [ + ]
 التقييم :  10
 :البوم العضو
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



قصــائدة


الــقــصــائــد العــاطــفــيــة

قصــائــد وطــنــيــة

قــصائد المناسبات

قصائد خاصه

قصائد اجتماعيه

قصائد اجتماعيه

مغننون غنوا للشاعر

الفنانة اصالة نصري



وقد تغنت بقصائد للشاعر

النظرة الخجوله ....

حكاية ...

رحل ...

قد الحروف ...

مااظن ....


الفنان رابح صقر



وقد تغنى بقصيده وحيده

قالت أحبك ....

الفنان طلال مداح -رحمة الله علية-



ايضا تغنى بقصيده وحديه وهي

تعالي...

الفنان الراائع عبادي الجوهر



وتغنى بالقصائد التاليه...

اجهلك...

استاهلك..

اصدق ما كتبت..

السفينه..

الصبر..

تدرين وادري..

لجل اوصلك..

اسألوا دمي..

جاكم الاعصار..

دخون...

سبعة ارقام..

شهر...

عيونك...

قالوا ترى..

مليت..

وش تبين..

يسعد صباحك...

الفنان الرااائع بحق ... كاظم الساهر



ايضا هو الآخر تغنى بقصيده وحديه وكانت في قمة الجمال

سألتها..

فنان العرب .. محمد عبدة



تغنى بالقصائد..

البرواز <==حبيبتي هالقصيده...

سيّد القاده...

شبية الريح...

مذهله..

مساء الخير...

قبلوا تراب الوطن...

نحمد الرحمن ...

الفنان نبيل شعيل...



ايضا قصيده وحيده....

سيّد جروحي...

مقــالات كتبها سمّوه

لماذا....

1- لماذا يعطي الممثل ظهره للممثل الآخر في المسلسلات العربية وهو يكلمه ؟

2- لماذا غزا صدام حسين الكويت ؟

3- لماذا تعقد القمم العربية ؟

4 - لماذا نبذل جهدا في تحسين صورتنا في الغرب ولا نبذل نفس الجهد لجعل الصورة حسنة فعلا ؟

5- لماذا لا يطلق مصطلح الدول النفطية إلا على الدول التي يظهر أثر النفط عليها في البنى التحتية والبناء بشكل عام ولا يطلق على الدول التي تنتج النفط ولا يظهر أثر ذلك بتاتا عليها ؟

6- لماذا يظهر الأغنياء (حرامية) ولا يستحقون الثروة في 95% من المسلسلات والأفلام العربية ؟

7- لماذا لم يعد ما يحدث في فلسطين ونراه ونسمعه ونقرأه في وسائل الإعلام يترك نفس التأثير فينا ؟

8- لماذا لم تؤدّ عمليات تنظيم القاعدة إلى أي ضرر لإسرائيل بل العكس أهدتها الفائدة القصوى ؟

9- لماذا استكثروا على شعبان عبدالرحيم نجاحه ؟

10- لماذا نعتقد أن ذوقنا هو مقياس الذوق العام ؟

11- لماذا نخجل من أن نقول لا نعرف ؟

12- لماذا لا نكف عن جعل أمريكا والإمبريالية والصهيونية شمّاعة نعلق عليها كسلنا وتقصيرنا وأخطاءنا ؟

13 - لماذا لا يفعل شارون ما يفعله ؟


14 - لماذا لا نكف عن استخدام عبارة (بحث العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين وأوجه التعاون بينهما ) في كل زيارة يقوم بها زعيم عربي لآخر .

15 - لماذا لانسمع أغاني وطنية كثيرة في الغرب مثل (يا حبيبتي يا باريس) أو (يا لندن يادار العزة) ؟

16- لماذا تظهر الشخصية الخليجية في المسلسلات و الأفلام المصرية ساذجة فظه متخلفة ولا تجيد التحدث باللهجة الخليجية ولا لبس الثياب الخليجية ؟

17- لماذا لا نقرأ كل يوم مائة آية ؟

18 - لماذا لا أفتخر أني سعودي وبلدي بها مكة والمدينة وعلمها عليه (لا اله الا الله محمد رسول الله) وحّدها الملك عبدالعزيز وتوالى على حكمها رجال قدموا الغالي والنفيس لبلدهم وشعبهم وأمتهم العربية والإسلامية ؟

19 - لماذا لا أنهي هذا المقال ؟

تخيلوا أخبار 2054 م..

1 - المنتخب السعودي يقابل المنتخب المصري الليلة على نهائي كأس العالم 54 لكرة القدم والمقام في السودان.

2 - اجتماع الدول الصناعية الغنية الكبرى الخمسة والذي يضم في عضويته ( مصر , السعودية , العراق , السودان , المغرب)
يقرر تقديم مساعدات لفرنسا وبريطانيا ويوافق على جدولة الديون لسويسرا والسويد.

3 - المرشح للرئاسة العراقية د. جبار الكاظمي يحصل على 52 % من الأصوات مقابل 45 % للمرشح الفنان التشكيلي سامر الكربلائي.

4 - الرئيس الفلسطيني يصرح لوكالات الأنباء بأنه ملتزم بإعطاء اليهود حقوقا متساوية وعدم معاملتهم كأقلية ويعتذر عن بعض التجاوزات التي حصلت من أجهزته الأمنية بحق بعض المواطنين اليهود من يهود 2002م ويعد بتسهيل إجراءات وصولهم لأماكن عبادتهم والسماح لهم بممارستها بمنتهى الحرية .

5 - نائب حاكم كاليفورنيا جون سميث يطيح بالحاكم وليم فانس في انقلاب دموي أسفر عن مقتل عائلة الحاكم والحاكم و 600 شخص من قواته الخاصة .. ويصدر أحكاما بالإعدام على وزراء الإعلام والخارجية والداخلية ويعين ابنه روب نائبا له

6 - رئيس جمهورية فلوريدا الجنرال باتريك صمويل يحصل على 99.99 % في الانتخابات الرئاسية للمرة الثالثة على التوالي . خلال الخمس عشرة سنة الماضية.

7 - الأوبريت الغنائي السنوي في فرنسا بمناسبة الاحتفال بذكرى فوز فرنسا بكأس العالم منذ 50 سنة على القناة الأولى الفرنسية.

8 - مجلس الأمن يهدد بفرض عقوبات على كندا نتيجة سجلها السيئ وانتهاكاتها الفاضحة لحقوق الانسان وجيبوتي تهدد باستخدام حق الفيتو ومصر والسعودية والمغرب والسودان (الدول الدائمة العضوية في مجلس الأمن) تحاول أن تثنيها عن ذلك

9 - رئيس جمهورية بريطانيا يعد بتخفيف الرقابة على الصحف ويعطي تعليمات لوزير إعلامه بتوسيع الحرية الإعلامية في القناة الأولى والثانية وإغلاق باقي القنوات

10 - رائد فضاء أوروبي في الرحلة القادمة للمركبة الفضائية (أمجاد يا عرب) إلى الشمس بقيادة البروفيسور اليمني أحمد العربي ومساعده التونسي الحبيب بو محيي , ورئيسة وكالة الفضاء العربية (وفاع) البرفيسور السعودية (سارة المحمد) تعلن عن إعطاء الفرصة لمواطنين من غير الدول العربية للمشاركة في تلك الرحلات

11 - موريتانيا توافق على استقبال 100 طالب ياباني مبتعث للدراسة في جامعات موريتانيا وتتكفل بتدريسهم .


 

رد مع اقتباس
غير مقروء 04-Apr-2004   #3


الصورة الرمزية قمر 15
قمر 15 غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 27
 تاريخ التسجيل :  Jan 2004
 المشاركات : 3,851 [ + ]
 التقييم :  10
 :البوم العضو
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



قـالوا عن الشاعر

الفنانة اصاله نصري....

سمو الأمير عبدالرحمن بن مساعد من أرقى الشعراء العرب
وانا معجبه بأشعاره من فتره طويله وكنت محظوظه بأني تعاونت معه بـ"رحل" و "ما أظن الصبح يدري بالليالي" من شعره.

الفنان هاني شاكر...


شعر الامير عبدالرحمن يعيشنا على الارض ويحسسنا بمشاكلنا ويكشف ما بداخلنا وهذا شيء جميل .. لأن الشعر لا يحلق في الخيال فقط.
وقصيدة "نحس" نوعية جديده من الشعر وهذه النماذج والأمثله موجوده فعلا في مجتمعنا ولكن لم يُسلّط عليها الضوء من قبل.

الملحن كامل الطويل..

انا احد المعجبين بالامير عبدالرحمن منذ وقت طويل وقد أسعدني الحظ بأن أشاهد أمسيه سابقه له في البحرين.
الشيء العجيب والمدهش في الأمير عبدالرحمن انه بجانب انه فنان وشاعر كبير .. إلا أنه التقي الورع فإسلامه حقيقة إسلام عظيم.
...وبساطة الاداء والثقه بالنفس والقرب من المشاهدين والمستمعين شيء خيالي .وشعره مفهوم تماماً لكل من استمع إليه.

الكاتب انيس منصور...

الأمير عبدالرحمن شاعر موهوب .. دمه خفيف .. شديد العمق .
وقصيدة "عجب عجاب" تركيب فلسفي موسيقي من أصعب ما يمكن .. وهو ناقد اجتماعي قاسي وفي نفس الوقت شاعر في غاية الرقة
وروح السخريه التي يملكها هي اجمل مافي شعره

الكاتبة رياء ابو غالب

لاجل أنسى جرحك واستريح ببكي

ومن هنا تعلمنا أن البكاء .. هو مدخلنا للنسيان وليس للحب وحده
من هنا الشعر .. وتعلمنا البكاء على يديه
قال ذات شعر: ( مالك أمل ) ، فأصبح مالك الأمل لنا .
الوحيد الذي يتشكل في إناء الروح دونما زيادة أو نقصان
يعرف مكامن الجرح فيضع ضمادة حرف عليه ...
كتب عن الشعر فكان أشعر من الشعر ..
كتب عن الفن فأطربنا ..
كتب عن الفقر .. فكان أغنانا بتواضعه
وكتب .. وكتب
والأهم من ذلك كتب عن الغرف الحمراء ...
بحبر أبيض..

أنا ما زادني شعري ولا زادتني الألقاب

واسمحوا لي هنا أن أعيد ترتيب الحقيقة بشكل آخر
فأنت زدت الشعر ... بكونك أميراً
وزدت اللقب .. بكونك شاعر.....
ولكنك بهما أو بدونهما تضل إنساناً وهو
مانراه ونلمسه في شعرك ..

كل ما في الأمر إني شاعر مطرود من جنة خيالي

مطرود من جنة الخيال ... ولكنه يؤثث جنة الواقع لنا .
يكتب عن فوضى
الحياة بترتيب متقن ...
يأخذنا إلى شمس عيوبنا .. دونما حجاب يجعلنا نراها .. كما حصلت لنا...
فهو لا يخرج قصيدة إلى الورقة فقط
وإنما يخرجها سينمائياً أيضاً ..
تأخذنا كاميرا حرفه إلى أقصى أرواحنا
دون مواربة ..
أو إخفاء فهو لا يضع العين وحدها . إنما يكون هو بالقلب
وبالعقل حاضراً
لنا ومعنا وإلينا
لا يكتب عن هم الحب .. وحده ..
وحين يكتب عن الحب يكتبه من أبواب متفرقة ..
هل لنا خارطة في كل قصيدة من قصائده .. لأننا نراه يكشف أدق تفاصيل الحياة اليومية وإذا كان قلبه لاينبض في شارع – مثلنا - .. فالشوارع نبض قلبه
هذا ما تشي به غيمته الشعرية هذا ما يمطر على القلب من حرفه
هذا ما نعرفه عنه وعنا به .
قامته مرتفعة كقصيدة .. لا يكتبها إلا هو .. عبد الرحمن بن مساعد شاعــر
يعبر حدود الشوك ليكتب عن الوردة ..
حيث تكون قصيدته وردة تشم دم إنسان قطفها للتو ...
لا أعرف أحداً يكتب كما يكتب عبد الرحمن بن مساعد .. وأكاد أجزم أنه متفرد شعرياً رغم أنه يكتب ببساطة متناهية .
لكنها الحقيقة كلما حاولت أن تكون بسيطاً
كلما كنت عميقاً .. وإلا ماتفسير زخرفة بعض الشعراء لقصائدهم المتكلفة وغير المميزة
هذا الشاعر العظيم لا نحبه لأنه شاعر فقط ...
لكننا نحبه لأنه شاعر بنا أيضاً على مدى الأيام ..
كان البحر بالنسبة لي .. هو البحر
وعلى مدى الأيام كان الشعر بالنسبة لنا هو الشعر ..
حتى كنت أنت .. على مدى الأيام
كانت القصائد متشابهة
غارقة في الغزل / الغزل الحسي/ ..
لكن معك يا شاعري حتى العاطفة
أصبحت عاطفة ...
متى كانت أعظم خاتمة للحب
ماهي الفراق

..... ما في نهايات بلقا ..
إلا في خيالات القصص ...

... حتى في قصائد الحب تخبرنا بالحقيقة ...
ياااه لم تكتف بإطلاعنا على عيوب الحياة فقط ..
شعرك كحبات المطر يدق على كل النوافذ ...
على كل الأغصان دون تفريق بين عصفور وإنسان ..
لذلك أرى أنه من غير المنصف لك وللشعر أن يتم حصرك في القصائد الاجتماعية أو الموجهة للآخرين ..
فأنت شاعر الحب والعاطفة السامية ..
شاعر الأغنية ..
أنت الشاعر الي لا يبعد ذويه عن شعره ...
بدأ من الأم ...
مروراً بالعائلة وانتهاء بالأب ...
هل رأيتم شاعراً أو رجلاً سعودياً على وجه التحديد ...
يذكر اسم زوجته ويكتب لها شعراً ...
كلكم معشر الرجال في وطني ..
تخبئون أسماء نسائكم في أدراجكم المنزلية ...
كلكم تبتعدون عن أسماء نسائكم
كانها وثائق سرية ووجه لايجوز كشفه

لكنه الأمير والشاعر والإنسان عبد الرحمن بن مساعد
من كتب لها ... وعنها ..

صدق أو لا تصدق
به مطول لحيته .. والثوب يلمس ركبته
وما قرأ في الشهر آية

يااه يا سيدي هل كنت تقرأ ما حصل لنا ..!!
هل كنت تقرأ داخلهم ..
ونحن المشغولون بوجوههم فقط ؟؟
هل كنت تعرف أن الوطن ينزف من الداخل..
وأننا نحن من شرّع الأبواب لجراحنا..؟

يا بايع بلادك .. بكم كان الثمن ؟
.. يا بايع بلادك
انس المباني .. والبيوت .. والحب الأول
... انس غبار المدرسة .. ووجوه أصحابك ..
انس فؤادك .. وميلادك ..
واروم ورا ظهرك..
كل العبارات الكبيرة ..
عن الوفا .. والتضحية..
وعن حب الوطن ..
يا بايع بلادك ..
لو كبروا أولادك ..
وكان السؤال في عيونهم .. !! سجنك وجلادك
احنا يا بوي من وين ؟!
وش هو احساسك ؟

لا لم تكن تتحدث معنا عنهم ..
بل كنت تتحدث لهم ....
كنت مع الجميع يا شاعر الكل ..
فمتى نتعلم أن نسمعك بعقولنا ..
وأن نفهمك بإنسانيتنا ..
وأن نحبك كما تحبنا ..

صدق إني ما ني الشخص المثالي
والا تدري لا تصدق

هنا .. وفي هذا البيت تحديداً لانريد تصديقك...
هنا .. نخبرك أنك الشاعر المثالي لكنك ستصدقنا ...
أليس كذلك...
... من يستطيع الوقوف في منتصف الشلال دون أن يسقط ..
واختزال ضوء الشمس في مصباحه ...
حتماً سيستطيع الكتابة
عن عبد الرحمن .. الشاعر
ومن يستطيع الصعود على ضفائر
حبيبته إلى سحابة حبلى بالمطر ..
فليكتب عن عبد الرحمن ..
العاشق ومن يستطع
....................................
....................................
فليكتب عن عبد الرحمن الإنسان
أعترف أنني حاولت الكتابة عنه .. كله ....
فلم أستطع غير المحاولة ..
شاعر بهذا الكم الهائل من الشعرية والانسانية ..
شاعر لا أستطيع اختزاله في مصباح الورقة ..
ولا الوقوف عنده ولا حتى الصعود إليه ...
فهذا القريب إلينا ...
كالهواء كالحب لا نستطيع الإمساك به ..
لا نستطيع غير الإحساس به ...
( وانك أصدق ما كتبت )
لكنك يا شاعري ( أصدق من كتبنا )


 

رد مع اقتباس
غير مقروء 04-Apr-2004   #4


الصورة الرمزية قمر 15
قمر 15 غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 27
 تاريخ التسجيل :  Jan 2004
 المشاركات : 3,851 [ + ]
 التقييم :  10
 :البوم العضو
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



الشاعر عبدالرحمن الابنودي...

الامير عبدالرحمن بن مساعد هو للأمانه اول شاعر معاصر في الشعر النبطي .. أرجله ثابته على التراث و مستنير إلى حد بعيد جدا.. ويلتقط المفارقات الانسانيه والاجتماعيه بسخاء..
يجيد النظر إلى عالم الفقراء .. يجيد النظر للإحساس بمشاكلهم وامورهم ..الامير عبدالرحمن بصراحه رجل يستطيع ان يلمح الشعر في كل تفاصيل الحياه .. وهو قريب لنفسه وعواطفه .. لغته قريبه لإحساسه .. وهو وشعره شيء واحد
وانا اعتبره من الاصوات النادره في شعر الجزيره .. واتمنى ان لا يكف عن العطاء و يظل هذا السيل المنهمر دائما وابدا و مستنيرا ومتألقا.

الشاعر عمر بطيشه...

شعر الأمير عبدالرحمن أحيا مشاعرنا وجدد فينا الحياة ..وحرك الساكن في بحور الشعر والخيال الكامن في نفوسنا ..وكنا محتاجين فعلا لمثل هذه القصائد لتوقظ احاسيسنا مرة أخرى بعد ان خمدت منذ فتره طويله.
قصائده متنوعه .. منها السياسيه ومنها الاجتماعيه ومنها الانسانيه.. ومنها العاطفيه ومنها الوطنيه والقوميه ..
تنوع وثراء وعمق وبساطة .. بساطة السهل الممتنع.
فضلا عن أداءه الواثق وعن جمعه بين العاميّه والفصحى بهذا الاسلوب الرشيق ومنتهى الذكاء في التناول يلتقط لقطات إنسانيه مثل الكاميرا التي تركز على منظر معين تلتقطها وتبرزها امام الناظرين .

الكاتب علي المسعودي...

حفزتني أجواء الجلوس مع الأمير عبدالرحمن بن مساعد أن (اتحاور مع ذاكرته) . أعرف مسبقا أنها معبأة بالتفاصيل , فعبدالرحمن بن مساعد أصلا يهتم بالتفاصيل جيدا , ويعطي كل خاطرة حقها من التفكير والتذكر , وأعرف أن حياة مثل حياته مليئة بالمشاهد منها ما هو عام ومنها ما هو خاص .

وما يشجعك على الاقتحام , أن أبو فيصل يكسر أي حاجز مقام بينك وبينه , ويمد جسر المحبة منك إليه , ومنه إليك.

كانت متعة الجلوس مع الأمير عبدالرحمن بن مساعد وجبة يومية تتيح لي الاقتراب أكثر من هذا الرجل الشامخ بإنسانيته وفكره وتعامله مع الناس .

لا يعجبني حديثه فقط , بل يذهلني ويفتح لي آفاقا رحبة ومضيئة .

شكرا له على كل اللحظات التي قضيتها بصحبته .

الشاعر رشيد الدهام...

عبد الرحمن بن مساعد بن عبد العزيز..
أعتبر علاقتي الخاصة به و تشرفي بالقرب من سموّه..
أهم نعم الله سبحانه التي أحمده و أشكره عز و جل عليها..
و هو سبحانه العالم بأنني لم أهدف من خلال الحديث عن علاقتي
بالأمير عبد الرحمن.. إلاّ عملاً بقوله تعالى : ( و أمّا بنعمة ربّك فحدّث )..

وهذه قصيدة متواضعة كتبتها في سموه :


قالوا لي ان الحب من غير تصريح
========= يبقى حبيس الذات.. مثل النوايا

قلت : القلم.. لو هو لسان التباريح
========== خلّيت له كل الدفاتر.. شفايا..

تملا الزوايا صمت.. وبصوته اتصيح
========= حتّى يرد الصوت.. صمت الزوايا

و الناس: ظلما ، و التجارب: مصابيح
========== و الحب: وجهٍ له عيوني: مرايا

و الشعر مايشفي قلوبٍ مجاريح
============ إلاّ إذا جرّح قلوبٍ خلايا !!

خطا الشعر: كذب الغزل ، والله يبيح..
========= لعيون صدق المدح.. شعر الخطايا

كم شاعرٍ يهدي القصايد مشافيح
========= يرجي من الممدوح رد الهدايا

و اليوم انا بمدحك مالي مصاليح
======= عسى القصيد يرد بعض العطايا

لو انّك أكبر من قصيد التماديح
======== و جزيل فضلك فوق كل الجزايا

إذا بنيت البيت في مدحك يطيح
========= عذروب شعري كون كلّك مزايا

كل السجايا فيك ما تشبه الريح
========== الريح تشبه فيك بعض السجايا

خصوصاً ان هبّت مثل هبّة الريح
======== اللي لها في وجه كفّك حلايا

و ان قالوا ان الحب من غير تصريح
======== يبقى حبيس الذات مثل النوايا..

ما للنوايا غير الأفعال توضيح
======== أمّا مع الأقوال تبقى خفايا !!

و ان جيت عندك.. كل من راح فـ قريح
============= يا واحدٍ..يسوى جميع البرايا

الصحفي...محمد الحربي

عبد الرحمن بن مساعد .... شاعركم أيها البسطاء ..

!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!



أي غباء هذا ؟!

أي غباء هذا الذي كادت أن تسول لي به نفسي ..

كدت أن أبيع الماء في حارة السقايين ..

كدت أن أرتكب حماقة تعريفكم بنبض قلوبك

ودم شرايينكم وعرق جباهكم ..


كدت أن أجرم في حق عبدالرحمن بن مساعد !!

وأتوهم أنكم لا تعرفونه ..

عذرا ياعبدالرحمن بن مساعد ..

بل عدذرا لكم أيها البسطاء ...


(اللهم إني أعوذ بك من شر نفسي)

الاعلامي سعود الدوسري...


الشاعر عبدالرحمن بن مساعد معروف بأنه يجسد همومنا كشباب .. قد يكون عبدالرحمن بن مساعد هو أميز الموجودين في الساحه الشعريه وهو القادر على التعبير عن همومنا وعن مشاكلنا كسعوديين.
عبدالرحمن بن مساعد ينقل وجهة جزء كبير من الشباب السعودي المثقف والواعي لجمهور أيضاً مثقف وواعي.

الصحفي نايف المطيري...

الأمير الشاعر .. أو الشاعر الأمير ..

ولد في باريس واحتفظ بشهادة الميلاد النجدية .. ودرس في لبنان وحفظ لهجة الهيل والبن .

عندما يداهمه برد بيروت يبحث عن مشلح الصوف أو عن الفروة .

حيث يجد بهما رائحة أجداده التي لن يجرؤ البرد على اختراقها .

وعندما كان يداهمه الحر .. يبحث عن نخلة شاهقة القامة .. كعلو قامته .

درس كل العلوم وتعلم كل اللغات و اللهجات .. ولكنه حفظ لغة القران ..

حفظ كل الأناشيد .. ولكنه أخذ يردد

( حنا هل العوجا )

كتب الشعر على سجيته وبدون تكلف وظف الشارد من الكلمات وصاغها في قالب شعري جميل .

عشق قصائده الصغار .. وتلذذ بها الكبار ..

كتب للعاشق فلامس القلوب .

الصحفي محمد صالح...

احسست بعمق قصائده واحسست بانه شاعر موهوب.
ونادر ان نجد اليوم الشاعر الحقيقي الذي يمتلك الموهبه والتعبير القوي والتنوع .
هو انسان بسيط جدا فيه شيء من الزهد ..وتعبيره متدفق ..وهو شاعر ذو قيمه كبيره .
واكثر شيء اعجبني فيه حسه وتعبيره النقدي الموجود في الكثير من قصائده ..نقد اجتماعي .. نقد سياسي .. نقد لبعض الاوضاع العربيه في العالم العربي .

الكاتب مهنا العنزي...

دائما يؤكد شاعر الانسانية انه شاعر من طراز فريد ..اذ انه يكاد يكون الوحيد الذي لايقبل الا ان تكون قصيدة ذات روح جديدة وفكرة مميزة ..هكذا عودنا عبدالرحمن بن مساعد ..حيث يخرج كل عام بعمل مميز يصبح حديث الاوساط الفكرية لمدة عام كامل او اكثر .. مما يؤكد ان شاعرنا يشق طريقة بفكر وفلسفة متفردة لايملكها سواه ..مما كوّن له جمهوره الخاص ومدرسته الخاصه ..
لاتستطيع ابدا ان تقول ان اي قصيدة لعبدالرحمن بن مساعد تشبه قصائد الاخرين .. بمجرد ان تقرأها تعرف انها لشاعر الانسانية ..

الاعلامي عماد الدين اديب....

عادة يكون هناك رجل أعمال .. يكون هناك رجل بنوك .. يكون هناك رجل حرب .. يكون هناك رجل طب ...رجل علم .. لكن الحالة الاستثنائية التي يمثلها هذا الرجل أنه يحيا 24 ساعة في اليوم .. 365 يوم في السنة .. لكي يلعب دوراً وحيداً هو ان يكون رجلا للشعر .. هو رجل الشعر .
مايقدمه عبدالرحمن بن مساعد كإنسان هو حالة مختلفه عن الحالات المتعدده التي نراها.
من الممكن أن يكون شعر هذا مثل ذاك
من الممكن أن يكون أحداً - مع حفظ الألقاب والمناصب - قريبا من المتنبي أو أن يكون قريبا من نزار قباني أو أحمد شوقي.
ولكن عبدالرحمن بن مساعد هو شخصيه قريبه في شعرها من عبدالرحمن بن مساعد .. هو نفسه لا يمثل غيره ولكن يمثل نفسه في هذا الشكل.
عبدالرحمن بن مساعد .. لا تقاس قيمته مع مناصبه أو ألقابه .. أو ثرائه كما يعتقد البعض ..
عبدالرحمن بن مساعد قيمته الحقيقيه في قدر عطاءه الإنساني وفي قدر ما يقدمه لأصدقائه ومعارفه ولمن لا يعرفهم قبل من يعرفهم.
هو انسان من نبت هذا الأرض.. يمارس حالة تغييريه.. يحاول التغيير ولكن بدون التحريض .. يحاول الإصلاح ولكن بالتدريج.. يحاول أن يدافع عن الفقراء ولكن دون أن يكون " كارل ماركس" يحاول أن ينحاز إلى البسطاء دون أن يكون من أحد هؤلاء المهيّــئـين السياسيين .


 

رد مع اقتباس
غير مقروء 04-Apr-2004   #5


الصورة الرمزية قمر 15
قمر 15 غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 27
 تاريخ التسجيل :  Jan 2004
 المشاركات : 3,851 [ + ]
 التقييم :  10
 :البوم العضو
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



الشاعر عبدالرحمن الابنودي...

الامير عبدالرحمن بن مساعد هو للأمانه اول شاعر معاصر في الشعر النبطي .. أرجله ثابته على التراث و مستنير إلى حد بعيد جدا.. ويلتقط المفارقات الانسانيه والاجتماعيه بسخاء..
يجيد النظر إلى عالم الفقراء .. يجيد النظر للإحساس بمشاكلهم وامورهم ..الامير عبدالرحمن بصراحه رجل يستطيع ان يلمح الشعر في كل تفاصيل الحياه .. وهو قريب لنفسه وعواطفه .. لغته قريبه لإحساسه .. وهو وشعره شيء واحد
وانا اعتبره من الاصوات النادره في شعر الجزيره .. واتمنى ان لا يكف عن العطاء و يظل هذا السيل المنهمر دائما وابدا و مستنيرا ومتألقا.

الشاعر عمر بطيشه...

شعر الأمير عبدالرحمن أحيا مشاعرنا وجدد فينا الحياة ..وحرك الساكن في بحور الشعر والخيال الكامن في نفوسنا ..وكنا محتاجين فعلا لمثل هذه القصائد لتوقظ احاسيسنا مرة أخرى بعد ان خمدت منذ فتره طويله.
قصائده متنوعه .. منها السياسيه ومنها الاجتماعيه ومنها الانسانيه.. ومنها العاطفيه ومنها الوطنيه والقوميه ..
تنوع وثراء وعمق وبساطة .. بساطة السهل الممتنع.
فضلا عن أداءه الواثق وعن جمعه بين العاميّه والفصحى بهذا الاسلوب الرشيق ومنتهى الذكاء في التناول يلتقط لقطات إنسانيه مثل الكاميرا التي تركز على منظر معين تلتقطها وتبرزها امام الناظرين .

الكاتب علي المسعودي...

حفزتني أجواء الجلوس مع الأمير عبدالرحمن بن مساعد أن (اتحاور مع ذاكرته) . أعرف مسبقا أنها معبأة بالتفاصيل , فعبدالرحمن بن مساعد أصلا يهتم بالتفاصيل جيدا , ويعطي كل خاطرة حقها من التفكير والتذكر , وأعرف أن حياة مثل حياته مليئة بالمشاهد منها ما هو عام ومنها ما هو خاص .

وما يشجعك على الاقتحام , أن أبو فيصل يكسر أي حاجز مقام بينك وبينه , ويمد جسر المحبة منك إليه , ومنه إليك.


كانت متعة الجلوس مع الأمير عبدالرحمن بن مساعد وجبة يومية تتيح لي الاقتراب أكثر من هذا الرجل الشامخ بإنسانيته وفكره وتعامله مع الناس .

لا يعجبني حديثه فقط , بل يذهلني ويفتح لي آفاقا رحبة ومضيئة .

شكرا له على كل اللحظات التي قضيتها بصحبته .

الشاعر رشيد الدهام...

عبد الرحمن بن مساعد بن عبد العزيز..
أعتبر علاقتي الخاصة به و تشرفي بالقرب من سموّه..
أهم نعم الله سبحانه التي أحمده و أشكره عز و جل عليها..
و هو سبحانه العالم بأنني لم أهدف من خلال الحديث عن علاقتي
بالأمير عبد الرحمن.. إلاّ عملاً بقوله تعالى : ( و أمّا بنعمة ربّك فحدّث )..

وهذه قصيدة متواضعة كتبتها في سموه :


قالوا لي ان الحب من غير تصريح
========= يبقى حبيس الذات.. مثل النوايا

قلت : القلم.. لو هو لسان التباريح
========== خلّيت له كل الدفاتر.. شفايا..

تملا الزوايا صمت.. وبصوته اتصيح
========= حتّى يرد الصوت.. صمت الزوايا

و الناس: ظلما ، و التجارب: مصابيح
========== و الحب: وجهٍ له عيوني: مرايا

و الشعر مايشفي قلوبٍ مجاريح
============ إلاّ إذا جرّح قلوبٍ خلايا !!

خطا الشعر: كذب الغزل ، والله يبيح..
========= لعيون صدق المدح.. شعر الخطايا

كم شاعرٍ يهدي القصايد مشافيح
========= يرجي من الممدوح رد الهدايا

و اليوم انا بمدحك مالي مصاليح
======= عسى القصيد يرد بعض العطايا

لو انّك أكبر من قصيد التماديح
======== و جزيل فضلك فوق كل الجزايا

إذا بنيت البيت في مدحك يطيح
========= عذروب شعري كون كلّك مزايا

كل السجايا فيك ما تشبه الريح
========== الريح تشبه فيك بعض السجايا

خصوصاً ان هبّت مثل هبّة الريح
======== اللي لها في وجه كفّك حلايا

و ان قالوا ان الحب من غير تصريح
======== يبقى حبيس الذات مثل النوايا..

ما للنوايا غير الأفعال توضيح
======== أمّا مع الأقوال تبقى خفايا !!

و ان جيت عندك.. كل من راح فـ قريح
============= يا واحدٍ..يسوى جميع البرايا

الصحفي...محمد الحربي

عبد الرحمن بن مساعد .... شاعركم أيها البسطاء ..

!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!



أي غباء هذا ؟!

أي غباء هذا الذي كادت أن تسول لي به نفسي ..

كدت أن أبيع الماء في حارة السقايين ..

كدت أن أرتكب حماقة تعريفكم بنبض قلوبك

ودم شرايينكم وعرق جباهكم ..

كدت أن أجرم في حق عبدالرحمن بن مساعد !!

وأتوهم أنكم لا تعرفونه ..

عذرا ياعبدالرحمن بن مساعد ..

بل عدذرا لكم أيها البسطاء ...


(اللهم إني أعوذ بك من شر نفسي)

الاعلامي سعود الدوسري...


الشاعر عبدالرحمن بن مساعد معروف بأنه يجسد همومنا كشباب .. قد يكون عبدالرحمن بن مساعد هو أميز الموجودين في الساحه الشعريه وهو القادر على التعبير عن همومنا وعن مشاكلنا كسعوديين.
عبدالرحمن بن مساعد ينقل وجهة جزء كبير من الشباب السعودي المثقف والواعي لجمهور أيضاً مثقف وواعي.

الصحفي نايف المطيري...

الأمير الشاعر .. أو الشاعر الأمير ..

ولد في باريس واحتفظ بشهادة الميلاد النجدية .. ودرس في لبنان وحفظ لهجة الهيل والبن .

عندما يداهمه برد بيروت يبحث عن مشلح الصوف أو عن الفروة .

حيث يجد بهما رائحة أجداده التي لن يجرؤ البرد على اختراقها .

وعندما كان يداهمه الحر .. يبحث عن نخلة شاهقة القامة .. كعلو قامته .

درس كل العلوم وتعلم كل اللغات و اللهجات .. ولكنه حفظ لغة القران ..

حفظ كل الأناشيد .. ولكنه أخذ يردد

( حنا هل العوجا )

كتب الشعر على سجيته وبدون تكلف وظف الشارد من الكلمات وصاغها في قالب شعري جميل .

عشق قصائده الصغار .. وتلذذ بها الكبار ..

كتب للعاشق فلامس القلوب .

الصحفي محمد صالح...

احسست بعمق قصائده واحسست بانه شاعر موهوب.
ونادر ان نجد اليوم الشاعر الحقيقي الذي يمتلك الموهبه والتعبير القوي والتنوع .
هو انسان بسيط جدا فيه شيء من الزهد ..وتعبيره متدفق ..وهو شاعر ذو قيمه كبيره .
واكثر شيء اعجبني فيه حسه وتعبيره النقدي الموجود في الكثير من قصائده ..نقد اجتماعي .. نقد سياسي .. نقد لبعض الاوضاع العربيه في العالم العربي .

الكاتب مهنا العنزي...

دائما يؤكد شاعر الانسانية انه شاعر من طراز فريد ..اذ انه يكاد يكون الوحيد الذي لايقبل الا ان تكون قصيدة ذات روح جديدة وفكرة مميزة ..هكذا عودنا عبدالرحمن بن مساعد ..حيث يخرج كل عام بعمل مميز يصبح حديث الاوساط الفكرية لمدة عام كامل او اكثر .. مما يؤكد ان شاعرنا يشق طريقة بفكر وفلسفة متفردة لايملكها سواه ..مما كوّن له جمهوره الخاص ومدرسته الخاصه ..
لاتستطيع ابدا ان تقول ان اي قصيدة لعبدالرحمن بن مساعد تشبه قصائد الاخرين .. بمجرد ان تقرأها تعرف انها لشاعر الانسانية ..

الاعلامي عماد الدين اديب....

عادة يكون هناك رجل أعمال .. يكون هناك رجل بنوك .. يكون هناك رجل حرب .. يكون هناك رجل طب ...رجل علم .. لكن الحالة الاستثنائية التي يمثلها هذا الرجل أنه يحيا 24 ساعة في اليوم .. 365 يوم في السنة .. لكي يلعب دوراً وحيداً هو ان يكون رجلا للشعر .. هو رجل الشعر .
مايقدمه عبدالرحمن بن مساعد كإنسان هو حالة مختلفه عن الحالات المتعدده التي نراها.
من الممكن أن يكون شعر هذا مثل ذاك
من الممكن أن يكون أحداً - مع حفظ الألقاب والمناصب - قريبا من المتنبي أو أن يكون قريبا من نزار قباني أو أحمد شوقي.
ولكن عبدالرحمن بن مساعد هو شخصيه قريبه في شعرها من عبدالرحمن بن مساعد .. هو نفسه لا يمثل غيره ولكن يمثل نفسه في هذا الشكل.
عبدالرحمن بن مساعد .. لا تقاس قيمته مع مناصبه أو ألقابه .. أو ثرائه كما يعتقد البعض ..
عبدالرحمن بن مساعد قيمته الحقيقيه في قدر عطاءه الإنساني وفي قدر ما يقدمه لأصدقائه ومعارفه ولمن لا يعرفهم قبل من يعرفهم.
هو انسان من نبت هذا الأرض.. يمارس حالة تغييريه.. يحاول التغيير ولكن بدون التحريض .. يحاول الإصلاح ولكن بالتدريج.. يحاول أن يدافع عن الفقراء ولكن دون أن يكون " كارل ماركس" يحاول أن ينحاز إلى البسطاء دون أن يكون من أحد هؤلاء المهيّــئـين السياسيين .


قام الشاعر .. بعشرة امسيات الى نهاية العام الماضي...

الامسية الاولى ...



المكان : المنامة

الزمان : 18 أكتوبر 1995م

لوحظ إصرار الأمير عبدالرحمن على لفت إهتمام الجمهور إلى قصائدة الإنسانية أكثر من قصائدة العاطفية المغناة والتي عرفه الجمهور من خلالها مثل (البرواز) و (تدرين وادري) واعتقد أنه نجح في ذلك رغم أن الأمسية كانت أول أمسياته. وقصائده الإنسانية كانت غريبة عن الناس وخارجه في نظرهم عن المألوق.

(فقير) كانت أول قصيدة إنسانية كتبها .واحدثت ردود فعل واسعة ومتباينة جعلت الأمير يستمر على نفس النهج الشعري ويكتب قصائد (عجب عجاب, نحس, اسألوا دمي, اسأل الأعمى, المبادىء) وغيرها.

قصيدة (الوداع) كتبها الأمير وهو في الطائرة متجها إلى المنامة بعد ذلك ودع سمو حرمه وابنته في المطار, وفي الأمسية القى القصيدة وذكر مناسبتها مما جعلها من أنجح قصائد الأمسية وبعد ذلك أصبحت رئيسية في كل أمسية يقيمها.

يقول الأمير عبدالرحمن: قصيدة فقير كتبتها عام 1986م . ولم أتعمد وقتها أن اكون مشهورا.. نعم كان لدي شعور أن اكون شاعرا جيد ولكن لم اكن اتخيل أن يأتي اليوم الذي أقيم فيه أمسية ويحضرها ستة آلاف شخص.. كتبتها لإنها تتعلق بوازع ديني فالتربية والنشأة والفكر والعلوم التي درستها هي التي اعطتني هذا الانطباع . وفكرة الانطباع وفكرة القصيدة هي أن الانسان مهما كبر وعظمت قيمته لايتبقى له سوى عمله . فمن هذا المنطلق كتبت القصيدة ثم اصبحت خطا شعريا انتهجته

الامسيه الثانية..



المكان : القاهرة – قاعة مسرح عايدة للمؤتمرات

الزمان : أكتوبر 1996م

الداعي : نادي الطلبة السعوديين بالقاهرة على شرف وزيري الثقافة والسياحة.

حضرت الأمسية. وفي القاعة فوجئت بحضور عدد كبير من الكتاب والشعراء والاعلاميين والفنانين. اذكر منهم : الأبنودي , أنيس منصور, ادريس الدريس, وعبادي الجوهر, وعلي الحجار, ومحمد فؤاد, وأصالة, وأنغام, اضافة الى حوالي 1500 طالب خليجي وعربي. نخبة الحضور وعامته اتفقت آراؤهم على أنهم استمتعوا بالأمسية واذهلتهم القصائد بكونها مفهومة اللهجة ومتجاوزة الاقليمية في المواضيع الشعرية.

يقول الأمير عبدالرحمن : أقمت أمسية في القاهرة موفقة والسبب أن لهجتي غير صعبة. فلذلك يسهل عليهم أن يفهموا ما أقول وهذا قد يكون عيبا وميزة في نفس الوقت, فقد يرى البعض أن كوني لا أمثل الأقليمية فقط عيبا !! والبريد الذي يصلني أغلبه من مصر والجزائر وتونس والسودان ومن مغتربين خارج الوطن العربي وهذا دليل أن اللهحة تصلهم بشكل جيد.


 

رد مع اقتباس
غير مقروء 04-Apr-2004   #6


الصورة الرمزية قمر 15
قمر 15 غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 27
 تاريخ التسجيل :  Jan 2004
 المشاركات : 3,851 [ + ]
 التقييم :  10
 :البوم العضو
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



الامسية الثالثة ...



المكان : الكويت

الزمان : 25/4/1998م

الداعي : مجلة المختلف . برعاية الشيخ سعود ناصر الصباح وزير النفط

بعد النجاح الذي قوبل به أوبريت الجنادرية الذي كتبه الامير عبدالرحمن ذهب الاستاذ ناصر السبيعي لتهنئة سموه وفي الزيارة ابدى رئيس التحرير في مجلة المختلف رغبة المجلة في تكريم الامير عبدالرحمن بإقامة أمسية شعرية له في الكويت ووافق الامير يحرص الامير عبدالرحمن في كل أمسياته على عدم المبالغة في تقديمه للجمهور لان ذلك يكون حاجزا آخر بينه وبينهم غير حاجز المكانة الاجتماعية الذي يسعى دائما لكسره منذ القصيدة الأولى في الأمسية وفي كل أمسياته. ايضا يفضل عدم وجود مدير أو عريف للأمسية لان وجوده لن يكون له مبرر في أمسية تقتصر على القاء القصائد ولا تشتمل طرح أسئلة الجمهور واجابة الشاعر عليها . وهو الشكل الذي يصر الأمير أن تظهر به أمسياته لعدة أسباب منطقية هي: 1- أن هناك اللقاءات التلفزيونية والصحفية ,حيث يمكن طرح اسئلة الجمهور والرد عليها. 2- أن بإمكان الشاعر في أمسيته اختيار القصائد المناسبة والتحكم في القائه لها ولكن ليس بإمكانه التحكم في نوعية اسئلة الجمهور المطروحة. 3- أن أغلب القصائد التي يكتبها طويلة , ربما لا يكفي وقت الأمسية لإلقائها.

يقول الأمير عبدالرحمن: (أنا أرى أن أمسيتي في الكويت أخذت ما تستحق والقاعة كانت ممتلئة وكان تفاعل الناس معي جيدا..لم أقل أنها أجمل أمسياتي ولكنها كانت بمقاييس الأمسيات الاخرى ناجحة جدا.

الاميسة الرابعة....



المكان : الدوحة-قاعة المؤتمر الاقتصادي الكبرى

الزمان : أبريل 1999م

الداعي : الديوان الأميري القطري. بمناسبة الذكرى الثلاثين لتأسيس نادي السد

كان التنظيم والبرنامج والزيارة بشكل عام على أكمل وجة . وكانت أفضل الأمسيات تنظيما بفضل جهود الشيخ تميم بن حمد آل ثاني والعاملين معه.

تميزت القاعة بالفخامة وامكانياتها التكنولوجية المتطورة.

قصيدة (ذبابة) القيت لأول مرة ورغم أن أسلوب كتابتها جديد الا انها كانت ناجحة جدا.

يقول الامير عبدالرحمن: لا أعتقد أن في القاء قصيدة ذبابة للمرة الأولى في أمسية قطر نوع من المجازفة..فهناك الكثير من القصائد لم يسبق لي نشرها وألقيتها في الأمسيات والسبب أن قصائدي مسموعة أكثر مما هي مقروءة لما فيها من وقفات واستفهامات وحوار وسخرية تتضح بالاقاء فقط.

الامسية الخامسه..



·المكان : جدة- قاعة الغرفة التجارية.

·الزمان : ربيع الأول 1420هـ

·الداعي : سمو الأمير مشعل بن ماجد محافظ جدة والمناسبة افتتاح فعاليات مهرجان الصيف.

مقياس نجاح أي أمسية في نظر الأمير عبدالرحمن يحدده عاملان هما عدد الحضور, ومدى تفاعله مع الشاعر وكان التفكير في التفكير في إمكانية توفرهما للأمسية يقلق الامير بشكل كبير لانها تعتبر المواجهة الأولى له مع الجمهور السعودي ونجاح هذه الأمسية يضمن لتجربته الشعرية المتفردة اكتمال النجاح عربيا ومحليا.

· ماحدث في تلك الأمسية كان إنجازا عظيما للأمير عبدالرحمن وللشعر عموما فعند وصول الأمير لمقر الأمسية كان في انتظاره الالاف اكتضت بهم القاعة والأغلبية اضطروا لمشاهدة الأمسية وقوفا.

· فور دخول الأمير القاعة الرئيسية وقف أمامه كل هذا الجمهور الكبير محتفين ومرحبين ومستمرين في التصفيق حتى أضطر الأمير لاستئذانهم بالجلوس بالجلوس واضعا يده على قلبه وكأنه يشير الى نبض الشوارع.

· بذلك يكون العاملان المطلوبان لنجاح الأمسية قد توفرا لها قبل أن تبدأ مما جعل الأمير يفتتح الأمسية بذكر الآية الكريمة (وأما بنعمة ربك فحدث) ليكمل الأمسية بتجلي وأريحية لم يسبق أن كان عليها في كل أمسياته.

· في ختام الأمسية تكرر المشهد الرائع بوقوف الجمهور كله واستمرار التصفيق حتى بعد خروج الأمير من القاعة مما حول الأمسية من امتحان محلي لتجربة الامير عبدالرحمن الى حفل تكريم محلي على النجاح الخارجي للتجربة.

· التغطية الصحفية للأمسية كانت مؤسفة ومخجلة لكل من حضر الأمسية وشاهدها في أشرطة الفديو بلأسواق!!

· يقول الأمير عبدالرحمن: كل ذي نعمة محسود ومقابل الحب الذي أقابل به من الناس لابد أن هناك أشخاص آخرون لا يعجبهم هذا , وهذا بشكل أو بآخر حرب, وعموما البشر في أي مجال من مجالات الدنيا تكره أن ترى انسان متميزا وبصراحة الوضع الاجتماعي يعطي الشخص حصانة عن أن تكون حرب معلنة!! ولكن هذه الحرب لاتظهر في تقويم ما يقدمه أو في مساواته مع غيره بدون وجه حق..

الامسيه السادسه...



·المكان : الشارقة- مسرح الجامعة الأمريكية.

·الزمان : 23-10-1999م

·الداعي : سمو الرئيس العام لرعاية الشباب , والمناسبة افتتاح فعاليات الأسبوع الثقافي السعودي في الشارقة.

·كان الاخوة المنظمين في الشارقة متخوفين من اقامة الأمسية على مسرح الجامعة الأمريكية الذي يتسع لـ 1500 متفرج والسبب في نظرهم أن أعلى نسبة حضور جماهيري لأمسية شعرية في الامارات لم تتجاوز 500 شخص فقط ,ولكن الأمير عبدالرحمن أصر على مسرح الجامعة وطلب منهم فقط تكثيف الإعلان للناس!!

·وفي الوقت المحدد كان حوالي 200 شخص مستعدين لمتابعتها وقوفا بعد أن أمتلأت مقاعد المسرح بالحضور!! واذكر أن الصحافة الاماراتية في تغطيتها للأمسية وصفتها بأنها (سابقة فريدة من نوعها).

الامسية السابعة...



· المكان : جدة- قاعة الغرفة التجارية.

· الزمان : صفر 1421هـ

· الداعي : سمو محافظة جد والمناسبة إفتتاح فعاليات مهرجان صيف جدة 2000

لم تكن موافقة الامير عبدالرحمن على اقامة الأمسية مجازفة خوفا من عدم نجاحها مقارنة بأمسية جدة الأولى . بل كانت موافقته ثقة في محلها فقد تكرر النجاح بضعف عدد الحضور وبتفاعل منقطع النظير.

وسط حضور كبير امتلأت به القاعة الرئيسية بالغرفة التجارية الصناعية بجدة منذ وقت مبكر وقبل بدء الامسية بساعة كاملة.
وفي أمسية شعرية كان نجمها الجمهور وفارسها الشاعر الامير عبدالرحمن بن مساعد شاعر الحب والمجتمع أقيمت مساء يوم الثلاثاء الماضي أولى الامسيات الشعرية في مهرجان صيف جدة الامسية التي كان في مقدمة حضورها صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز محافظ محافظة جدة

الامسية الثامنه...



المكان : الكويت- مسرح هلا فبراير

· الزمان : 20 فبراير-2001م

· الداعي : رئيس اللجنة العليا المنظمة لمهرجان هلا فبراير السنوي.

كان ختامها مسك...ليلة تغنى الكل بفارسها..قبل بداية الأمسية كان الجمهور يصفق بحماس انتظارا لفارسها..وفور وصوله استقبله الجمهور بعاصفة من التصفيق المتواصل..وكان الحضور الأعلى كثافة بين الأمسيات خاصة في قسم العوائل وكانت الأمسية ناجحة بكل المقاييس...

· أقام الامير عبدالرحمن مؤتمرا صحفيا في اليوم التالي للأمسية.

الامسية التاسعه...



أول مفاجأة في الأمسية .. كانت في الحضور الكبير الذي وصل إلى نحو 2000 شخص الذين تفاعلوا بحماس مع الأشعار لصدقها وسخريتها اللاذعة من كل السلبيات التي تحيط بنا

شاعر البسطاء
بدأت الأمسية بكلمة من الإعلامي عماد الدين أديب .. رحب فيها بالشاعر ووصفه بأنه حالة استثنائية لإنه لا يشغله سوى الشعر ويعيش التجربة الشعرية طوال 24 ساعة في اليوم و 365 يوما في السنة .
وقال : إن الشاعر عبدالرحمن بن مساعد يكون قريبا من المتنبي أو أحمد شوقي أو نزار قباني , ولكنه في الحقيقه هو قريب من عبدالرحمن بن مساعد حيث يمثل نفسه فقط في هذا الشعر .. وقيمته لا تقاس بمناصبه أو ألقابة أو ثرائه , بل بعطائه الإنساني , وما يقدمه لأصدقائه ومعارفه وحتى لمن لا يعرفه .

هو إنسان من نبت هذه الأرض .. يمارس حالة تعبيرية دون تحريض .. ويحاول الإصلاح ولكن بالتدريج .. وينحاز إلى الفقراء والبسطاء دون أن يكون كارل ماركس.


وأشار أديب إلى أن هذا الحضور الكبير ليس غريبا على الشاعر عبدالرحمن بن مساعد حيث سبقه حضور كثيف في كثير من الأمسيات التي أقامها في جدة والكويت.

وعرض بعد ذلك فلم تسجيلي قصير عن الشاعر عبدالرحمن بن مساعد .. وبدأ الشاعر أمسيته بآية من سورة النحل ((وإن تعدوا نعمة الله لا تحصوها إن الله لغفور رحيم)) .. وقال للجمهور : إن هذا الحضور الكريم من نعم الله عليّ .. واتمنى أن تجدوا فيما أقوله ما يبرر تكرمكم بالحضور .

بدأ الشاعر أمسيته بقصيدة فقير وعندي المال الكثير وأهدى باقات حب لوطنه ولمصر وأ/ه وأبيه وزوجته وبناته .. وطاف بدروب السياسة والضعف العربي والإنساني المهزوم .. والحبيب المجهول .. كما تحدث بصراحة عن ذاته وعذاباته.

وكشف عبدالرحمن بن مساعد عن روح ساخرة مشاغبة وقدرة على رسم الصور النقدية الاذعة .. وأنه يتمتع أيضا بنفس درامي يقربه من لوحات المسرح ومشاهد الدراما بكل تفاصيلها .. وأيضا عن مهارة عالية في فن الإلقاء ومواجهة الجمهور وتفجير الضحكة والآهة في ذروة اللحظة الدرامية.

الامسية العاشره...



الزمان : السادس والعشرين من شعبان .. الموافق للثاني والعشرين من شهر أكتوبر 2003م

المكان : المملكة العربية السعودية .. العاصمة الرياض .. قاعة الاحتفالات في برج الفيصلية

الداعي : جمعية الأطفال المعاقين بالرياض

ابتدأ الأمير عبدالرحمن بآية قرآنية .. تحث الناس على فعل الخير والتبرع لجمعية الأطفال المعاقين ...
وشكر الأمير عبدالرحمن سمو الأمير سلطان بن سلمان على الدعوة ..
وطلب الأمير عبدالرحمن من الحضور التبرع للأطفال المعاقين .. على أن تجمع التبرعات في نهاية الأمسية ...وقال الأمير عبدالرحمن للحضور (مازحا ً) : (ابغى اليوم استغلكم (مابغى اقول اسوأ استغلال) احسن استغلال انشا الله ..

وفي النهااية...

اتمنى ان ينال هذا الموضوع المتعب على استحسان الجميع


 

رد مع اقتباس
إنشاء موضوع جديد  إضافة رد

العلامات المرجعية


الكلمات الدلالية (Tags)
مساعد, الشاعر, الكبير, ذاتية, سيرة, عبدالرحمن

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

إخفاء/عرضضوابط المشاركة
BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

المواضيع المتشابهه

الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
من أي شجرة انت ؟؟ نبض الاحساس حوارات - نقاشات جادة - قضايا هامة 13 30-Aug-2010 07:05
هل تريد ان تعرف اي شجرة انت ؟؟ تعال عندي الجواب !!! الاميره مواضيع عامه - مقالات عامه 13 02-Sep-2006 04:44
عبدالرحمن بن مساعد نجمة الليل همس القوافي - اشعار مسموعه - قصائد متنوعه 10 25-Aug-2006 04:14
تعال شوف من اي شجرة انت.... كيكةفراولة مواضيع عامه - مقالات عامه 2 01-Mar-2005 10:38

المشاركات المنشورة بشبكة امورات لاتعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع ولا تمثل إلا رأي أصحابها فقط
شبكة امورات موقع سني سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 15 16 17 18 19 20 22 23 25 26 27 28 29 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100

جميع الأوقات بتوقيت GMT +4. الساعة الآن 05:47.

Powered by Amorat.Net